الرئيسيةتطبيقات ذكية

“غوغل” تحظر تطبيق “تروث سوشيال” التابع لترامب على متجرها

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

حظر متجر التطبيقات غوغل بلاي منصة التواصل الاجتماعي “تروث سوشيال”، التي يملكها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، حسب ذكري موقع “BBC عربي”.

وقالت غوغل إن منصة “تروث”، تنتهك سياساتها بشأن المحتوى الذي يتضمن تهديدات جسدية وتحريض على العنف.

ولن يتمكن مستخدمو هواتف أندرويد بعد هذه الخطوة، من الحصول على تطبيق منصة “تروث سوشيال”.

وسبق أن اتهمّ الرئيس التنفيذي في “تروث”، ديفين نونيس، شرطة غوغل بـ”الاحتكار”.

ولكنها لم تعد موجودة الآن على غوغل بلاي، حيث تستخدم الغلبية العظمى من تطبيقاته، على هواتف أندرويد.

وقال نونيس الأسبوع الماضي، إن قرار توافر تطبيق المنصّة، يعود إلى “غوغل بلاي ستور”.

لكنّ غوغل تردّ بأن على تروث الالتزام بقواعدها.

وقال متحدث باسم غوغل لبي بي سي: “أخطرنا (منصة) تروث سوشيال في 19 أغسطس عدة انتهاكات للسياسات المتعلقة بالمعايير.

وأضاف أن “وجود أنظمة فعالة لمراقبة المحتوى، هو شرط من شروط الخدمة لأي تطبيق يتواجد على غوغل بلاي”.

وتقول غوغل إنها قدمت نصيحة ل”تروث سوشيال “، حول كيفية حلّ المشاكل.

ولم يردّ المعنيون في “تروث سوشيال” على طلب بي بي سي التعليق حول ما جرى.

وغالياً ما توصف تروث سوشيال” بمنصة “الكلمة الحرّة”.

وبعيدا عن كونها منصّة للكلمة الحرة غير المقيدة، لدى المنصة العديد من القواعد حول ما يمكن وما لا يمكن قوله. وتبرز ضمن خدماتها، قائمة طويلة للمحتوى الذي يمكن نشره من عدمه.

وأنشأ دونالد ترامب المنصّة، واختار أن يصرّح من خلالها على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكان ترامب قد منع من استخدام فيسبوك وتويتر، بعد واقعة اقتحام مبنى الكابيتول العام الماضي.

ويحاجج المنتقدون أن لدى منصة “تروث سوشيال” مشكلة مع المعلومات الكاذبة وخطاب الكراهية.

وصدر تقرير يوم الإثنين، أظهر 47 حساباً تم التحقق منهم، روّجوا على المنصّة لنظرية المؤامرة “كيو أنون”.

صحيفة البيان الإماراتية

صحيفة يومية سياسية شاملة تصدر في دبي في الإمارات العربية المتحدة. تأسست في 10 مايو عام 1980. وتصدر معها ثلاث ملاحق يومية "البيان الرياضي" و"البيان الاقتصادي" و"الحواس الخمس".

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى