أخبار الشركاتالرئيسية

رغم الحرب..”ماكدونالدز” تعيد فتح فروعها تدريجيًا في أوكرانيا

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت سلسلة مطاعم ماكدونالدز أنها قررت إعادة فتح بعض فروعها بشكل تدريجي في أوكرانيا وتحديداً في كييف وغرب البلاد، بعدما أُغلقت في 24 فبراير بداية الحرب مع روسيا.

وأعلنت السلسلة الأمريكية في رسالة بعثها الرئيس التنفيذي بول بومروي إلى موظفي الشركة ونُشرت الخميس قرارها اعتماد خطة مرحلية لإعادة فتح بعض الفروع في كييف وغرب أوكرانيا حيث أعاد عدد من الشركات فتح أبوابه بشكل آمن.

وأشارت المجموعة إلى أنها اتخذت هذا القرار بعد عقد مشاورات ومناقشات مكثفة مع مسؤولين أوكرانيين ومورّدين ومتخصصين في مجال الأمن، وأخذت في الاعتبار طلب الموظفين بالعودة إلى عملهم.

وقال بومروي وفقا لفرانس برس: “تناقشنا مع موظفي الشركة لفترة طويلة وأعربوا عن رغبتهم الشديدة في العودة إلى العمل ورؤية فروعنا تعيد فتح أبوابها في المناطق التي يمكن اتخاذ هذه الخطوة فيها بأمان ومسؤولية”.

وأضاف: “عزز اقتناعنا خلال الأشهر الأخيرة بأنّ إعادة فتح بعض الفروع من شأنها أن تحمل شعورا محدودا لكن مهما بالعودة إلى الحياة الطبيعية”، لافتا إلى أن المسؤولين الأوكرانيين أشاروا إلى أن الشركات التي تستأنف عملها تساهم في دعم الاقتصاد المحلي والشعب الأوكراني.

وأشاد وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا بقرار سلسلة المطاعم، وكتب “ماك يعود”.

وقال إنّ عودة شركة أمريكية كبرى تشكل في الدرجة الأولى مؤشراً للشركات العالمية بأنّ العمل في أوكرانيا ممكن رغم الحرب الدائرة فيها.

وأضاف أنّ هذه الشركات تمثل أماكن عمل وتدفع ضرائب من شأنها تعزيز واردات أوكرانيا المالية وصمود اقتصادها أثناء الحرب، مشيرا إلى أن إعادة الشركات فتح أبوابها يساهم كذلك في عملية تعافي أوكرانيا.

وستعاود فرق عمل ماكدونالدز خلال الأشهر القليلة المقبلة العمل مع المورّدين، بالإضافة إلى أنهم سيعيدون تجهيز الفروع وإعادة فرق عملها وموظفيها إليها.

وستتولى فرق العمل أيضا تنفيذ إجراءات وبروتوكولات محسّنة لضمان سلامة الموظفين والزبائن.

وتراجعت هوامش ربح سلسلة مطاعم الوجبات السريعة في الربع الثاني من السنة بسبب إغلاقها فروعا لها في أوكرانيا وروسيا.

وانخفض صافي ربح المجموعة بنسبة 46% ووصل إلى 1,2 مليار دولار.

صحيفة الاقتصادية السعودية

صحيفة عربية سعودية متخصصة باخبار الاقتصاد العالمي و الخليجي و السعودي و كل ما يخص أسواق الأسهم و الطاقة و العقارات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى