اتصالاتهواتف ذكية

«فيرتو» تقود صناعة هواتف النخبة عالمياً

شارك هذا الموضوع:

أكد ماسيميليانو بوغلياني الرئيس التنفيذي لشركة فيرتو البريطانية المصنعة للهواتف الفاخرة، أن إجمالي ما صنعته الشركة منذ تأسيسها لم يتجاوز 450 ألف هاتف في أكثر من 12 عاماً. وأن منافسة اللاعبين الجدد لها لم تفلح في انتزاع اللقب منها نظراً لخبراتها الطويلة في هذا الجانب، لافتاً إلى ان فيرتو ستواصل الحفاظ على جينها الوراثي الموجه لتصنيع هواتف للنخبة حول العالم.

جاء ذلك على هامش إطلاق فيرتو لهاتف آستر المصنوع يدوياً في دبي الأحد الماضي، والذي يبدأ سعره من 24,000 درهم في السوق المحلي.

وقال بوغلياني: سنواصل استراتيجيتنا الجريئة لتحقيق مزيد من التنوع على مدى الأشهر الثمانية عشر المقبلة لنعمل على تعزيز مجموعتنا الحالية من خلال عناصر مختلفة، كالمواد الفخمة والخدمات الراقية أو التنوع الواسع في خيارات إضفاء اللمسات الشخصية.

وأوضح بوغلياني: هناك رغبة واضحة من جانب العملاء للحصول على هواتف تعتبر من أبرز سمات الحياة الراقية. فالعديد من عملائنا يقدرون ندرة ما يقتنون ويدركون قيمة الحرفية المتقنة فيها، بل أكثر من ذلك، فهم يرغبون بالحصول على المنتجات التي تعكس التصميم العصري والألوان والمواد التي تواكب أحدث خطوط الأناقة. فهم يتوقعون اقتناء قطعة رائعة لا تقتصر مزاياها على الأداء التقني المتفوق، بل تتألق بجمال أخاذ لا تخطئه العين.

تنوع

شدد بوغلياني على أن «فيرتو» ستواصل استراتيجيتها الجريئة لتحقيق مزيد من التنوع على مدى الأشهر الثمانية عشر المقبلة، لتعمل على تعزيز مجموعتها الحالية من خلال عناصر مختلفة، كالمواد الفخمة والخدمات الراقية، أو التنوع الواسع في خيارات إضفاء اللمسات الشخصية على أجهزتها، منوهاً إلى أن كافة المنتجات المستقبلية، ستحافظ في تصميمها وجوهرها على الروح الأصيلة.

وقال الرئيس التنفيذي لفيرتو: الهاتف مصمّم للمستهلك العالمي الذي يقدّر المنتجات المميّزة والأداء من الدرجة الأولى ويتوقّعهما. وقد جمعنا باستمرار آخر الآراء والتوقّعات في قطاع الفخامة. بالتالي، ابتكرناه ليكون هاتفاً يتخطّى توقّعات العملاء ويرسّخ موقعنا الرائد في مجال الهواتف المتحرّكة الراقية.

وأضاف: إن الهاتف صُنع منه بضعة آلاف بستة ألوان غنية لثلاثة أنواع من الجلود هي العجل والأفعى والنعام، علماً ان كل جهاز قام بتصنيعه يدوياً حرفي واحد يكون مسؤولاً عنه حتى بعد البيع في حال حدوث أعطال، إضافة إلى ان كل جهاز ممهور بتوقيع من قام بتصنيعه.

مشيراً إلى ان السوق الإماراتي يحتل المركز الثاني بعد السعودية بالنسبة لمبيعات فيرتو، وان النسبة الأكبر للمبيعات ما بين أوروبا وآسيا.

نظام أندرويد

وفي رد على سؤال عن سبب اختيار الشركة لنظام اندرويد لتشغيل الهاتف دون غيره من الأنظمة الاخرى ما قد يتعارض مع توجهات الشركة بالتميز، رد قائلاً: هناك 70% من الهواتف الذكية في العالم تعمل بنظام اندوريد نظراً لسهولته الكبيرة للشريحة الأكبر من المستخدمين، كما انه سهل التطوير، اما نظام IOS من آبل فهو خاص بأجهزة شركتها، إذ ان فيرتو ارتأت ان اندرويد الأفضل من بين انظمة التشغيل الأخرى.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى