تطبيقات ذكيةتكنولوجيا

حماد: البطاقة الذكية لراحة المواطن

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

اكد وزير الداخلية سلامة حماد خلال اجتماع امس لمناقشة سير العمل بمشروع بطاقة الاحوال المدنية الذكية حرص الحكومة على انجاز وانجاح هذا المشروع الوطني وفقا للأهداف المرجوة من تنفيذه، وتذليل الصعوبات التي قد تعيق تنفيذه ضمن المدة المحددة ل مبينا ان المشروع يسعى عبر احد اهدافه ومحاوره الى راحة المواطن ورفع مستوى الخدمات المقدمة له في مختلف المجالات.
واشار حماد الى ان البطاقة الذكية هي بطاقة بديلة لبطاقة الاحوال المدنية التي يحملها المواطن حاليا وتمتاز بتطبيقاتها المتعددة حيث يمكن الاضافة عليها مستقبلا خدمات اخرى، كالتأمين الصحي ورخصة القيادة وغيرها، وستحتوي البطاقة الذكية على المعلومات الاساسية للمواطنين مع امكانية استيعابها لكل التطبيقات التي يمكن تطويرها في المستقبل.
وابدى الوزير خلال الاجتماع عددا من الملاحظات حول بعض الامور المتعلقة بتطبيقات البطاقة من النواحي الفنية والتقنية والادارية، والاجراءات الواجب اتخاذها لإخراجها بالشكل المطلوب.
من جانبها اشارت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكةالى ان البطاقة ستتيح في المستقبل إضافة الكثير من التطبيقات التي تكون جاهزة من الناحية التقنية لدى المؤسسات الحكومية ما يساعد في تعزيز المعاملات الحكومية الالكترونية، مؤكدة ان المشروع يسير بشكل جيد ووفقا للخطة المعدة لذلك.
واكدت ان انجاح المشروع يتطلب جهدا تشاركيا من قبل جميع الجهات المعنية بذلك، وسيتم اضافة تطبيقات المؤسسات الحكومية عليها بعد اتخاذ الاجراءات اللازمة لذلك داخل هذه المؤسسات.
وعرضت مديرة مشروع البطاقة الذكية ديما طمليه ايجازا حول مراحل تقدم سير عمل المشروع تضمن مناقشة البنية التحتية لمكاتب الاحوال المدنية والجوازات ونسبة الانجاز وبعض المتطلبات الاضافية للمشروع والتصميم الاولي للبطاقة ومناقشة التعديلات عليها اضافة الى العلامات الامنية الموجودة على البطاقة.
وقدم المشاركون في الاجتماع عددا من الملاحظات حول سير عمل المشروع والمتطلبات اللازمة لإنجاحه وامكانية تعديل بعض الامور الفنية المتعلقة بالمشروع وضرورة توعية المواطنين بمعرفة زمرة الدم الخاصة بكل شخص، والتي سيتم ادراجها على البطاقة وتزويد دائرة الاحوال المدنية بإعداد اخرى من الموظفين الى جانب تفعيل التنسيق والتعاون بين مختلف المؤسسات المعنية.
وحضر الاجتماع ، مدير الامن العام اللواء عاطف السعودي، والامينان العامان لوزارة الداخلية سمير مبيضين، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس نادر الذنيبات، ومدير عام دائرة الاحوال المدنية والجوازات مروان قطيشات وعدد من المحافظين والمعنيين.

المصدر : وكالة الانباء الأردنية

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى