ريادة

مايكروسوفت تقدم موارد حوسبة سحابيّة بقيمة مليار دولار

شارك هذا الموضوع:

b419c181-09e9-4ad2-93e7-b3b11932151f

هاشتاق عربي

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت، ساتيا ناديلّا، عن مبادرة جديدة مؤلّفة من ثلاثة أجزاء للحرص على أن تخدم موارد الحوسبة السحابيّة لمايكروسوفت المصلحة العامّة.

وفي إطار هذه المبادرة، ستمنح مؤسسة Microsoft Philanthropies التي تمّ تأسيسها حديثاً خدمات سحابيّة من مايكروسوفت بقيمة مليار دولار، بحسب قيمة السوق، لخدمة المؤسسات التي لا تبغى الربح والباحثين في الجامعات على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

ويركّز التزام مايكروسوفت المؤلّف من ثلاثة أجزاء على الحرص على أن تخدم السحابة المصلحة العامّة بالمعنى الأوسع للكلمة، وذلك عبر تأمين موارد سحابيّة إضافيّة إلى المؤسسات التي لا تبغى الربح، ممّا يسهّل على باحثي الجامعات الوصول إلى المعلومات، ويساعد على حلّ التحديات المتعلقة بالإتصال بالإنترنت في مرحلتها النهائية.

في هذا الإطار، قال الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت، ساتيا ناديلّا، الذي سيكون له يوم الأربعاء كلمة في المنتدى الاقتصادي العالميّ في دافوس في سويسرا: “تعمل مايكروسوفت على تمكين المؤسّسات التي لها مهمّة معيّنة حول العالم من خلال منحة خدمات الحوسبة السحابيّة، وهي أكثر الابتكارات التكنولوجية التي يمكّن تحدث تغييراً في مجتمعنا اليوم.

وستتمكّن أكثر من 70 ألف مؤسسة من الوصول إلى التكنولوجيا التي ستساعدها على حلّ إحدى أبرز التحديات الاجتماعيّة، وعلى تحسين الوضع الانسانيّ، وإحداث ودعم النمو بشكلٍ متساوٍ.”

والجدير بالذكر أن الحوسبة السحابيّة برزت كمورد مهم لكشف أسرار البيانات فهي تؤدي إلى أفكار جديدة وإلى إنجازات جديدة ليس في مجالي العلوم والتكنولوجيا فحسب، بل لمجمل التحدّيات الاجتماعيّة والاقتصاديّة ولتقديم خدمات إنسانيّة أفضل أيضاً. وبإمكان الحوسبة السحابيّة كذلك تحسين الاتصالات والقدرة على حلّ المشاكل، ومساعدة المؤسّسات على العمل بطريقة أكثر إنتاجيّة وفعالية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى