الرئيسيةمنوعات

الطب يكشف خطورة وأضرار العمل في الليل

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أوضحت طبيبة الغدد الصماء، أولغا بافلوفا، سبب خطورة المناوبات الليلية ولماذا يكون العمل ليلاً ضارًا بالجسم.
لا يخفى على أحد أن العديد من المؤسسات الصناعية تعمل على مدار الساعة دون انقطاع، ويضطر المتخصصون الذين يخدمونها إلى العمل في مناوبات، بما في ذلك في الليل.
وقالت الطبيبة: “لسوء الحظ، هذه خيارات صحية سيئة للغاية، لا يمكنك تعويضها بأي شكل من الأشكال. إن أفضل طريقة لتحسين صحتك هي البحث عن وظيفة ذات جدول زمني عادي”، حسب موقع ميديك فوروم.
يقول الباحثون في مركز طب النوم في عيادة جامعة موسكو الحكومية إن مثل هذا النظام ضار للغاية بالجسم، وإذا كان الشخص يعمل على مثل هذا الجدول لسنوات، فإن المناوبات الليلية ستضر بالصحة عاجلاً أم آجلاً.
إنه أمر خطير بشكل خاص عندما تتناوب الورديات باستمرار: يوم بعد ثلاثة، أسبوع “في النهار”، أسبوع “في الليل” وهكذا. الجسم ببساطة ليس لديه الوقت للتكيف مع نظام متغير باستمرار.
نتيجة لذلك، يتعرض الجهاز العصبي لضغط لا نهاية له، والإيقاعات اليومية تتعطل.
إذا كانت المناوبات الليلية أمرًا لا مفر منه، فإن المناوبات الليلية الدائمة تكون أقل ضررًا بالصحة من المناوبات المتغيرة.

المصدر: سبوتنيك

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى