اتصالاتالرئيسية

تحذير من رسالة خطيرة على “واتساب”..احذفها الآن دون تردد!

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

حٌثّ مستخدمو “واتساب” على حذف رسالة نصية جديدة سيئة تدعي أنها مرسلة من الشركة المملوكة لـ “فيسبوك”.

ويتظاهر التهديد الأخير الذي يستهدف ملياري شخص يستخدمون منصة المراسلة الشهيرة كل يوم، بأن فريق الدعم في “واتس آب” نفسه أرسله.

وكما اكتشفها فريق WABetainfo الموثوق به دائما، تبدو الرسالة وكأنها وصلت من حساب دعم “واتس آب”، ولكنها في الواقع أرسلت من قبل المحتالين الذين يحاولون سرقة أسماء المستخدمين وكلمات المرور وحتى تفاصيل الحساب المصرفي. وأبلغ أيضا عن مطالبة بعض المستخدمين برمز التحقق المكون من ستة أرقام الذي أرسله “واتس آب” للوصول إلى الحساب على جهاز جديد. وبمجرد أن يصبح هذا الرمز في الأيدي الخطأ، يتمتع المحتالون بحق الوصول الكامل إلى الدردشات الخاصة وقوائم جهات الاتصال. والرسائل المزيفة ليست شيئا جديدا حيث يحاول المتسللون أن يكونوا أذكياء في استخدام “العلامة الخضراء” الرسمية على الحساب.

ويوهم هذا المستخدمين بأنه حساب حقيقي، ولكن نظرة فاحصة تكشف أن شارة التحقق هذه في الواقع في المكان الخطأ وليست الصفقة الحقيقية.

ويحتوي حساب WhatsApp Support الفعلي على علامة خضراء بجوار اسمه مباشرة، ولكن نظرا لأن المحتالين لا يمكنهم تنشيط هذا، فإنهم ببساطة يضيفونه إلى صورة الملف الشخصي بدلا من ذلك. إنها خدعة ماكرة.

وإذا تلقيت رسالة تدعي أنها من “واتس آب” ويبدو أنها لقطة الشاشة أعلاه، فيجب عليك حذفها على الفور وعدم الرد على أي رسائل مرسلة عبر الحساب.

وأوضح WAbetainfo أن “”واتس آب” لا يطلب أبدا تفاصيل حول بطاقتك الائتمانية ومعلومات مثل الرمز المكون من 6 أرقام أو رقم التعريف الشخصي للتحقق من خطوتين. ولا يطلب “واتس آب” حتى الأموال أو المعلومات السرية لتجنب إنهاء الحسابات. وإذا أراد شخص ما للحصول على هذه المعلومات، فهذا يعني أنه حساب مزيف يحاول خداعك”.

وأصدر “واتس آب” أيضا نصائح حول كيفية الحماية من المحتالين مع الشركة المملوكة لـMeta قائلا: “إذا بدت الرسالة مريبة أو تبدو جيدة جدا لدرجة يصعب تصديقها، فلا تنقر عليها أو تشاركها أو تعيد توجيهها. عندما تتلقى هذا النوع من الرسائل، نوصيك بالإبلاغ عنها وحظر المرسل وحذف الرسالة. وكأفضل ممارسة، إذا لم تكن متأكدا مما إذا كان هناك شيء ما صحيحا أو لا تعرف من كتب الرسالة التي تلقيتها، فنحن لا نوصي بإعادة التوجيه”.

وإليك بعض الأشياء التي يجب الانتباه إليها لأنها قد تكشف أن الرسالة مزيفة:

• الأخطاء الإملائية أو النحوية.

• مطالبتك بالنقر فوق رابط أو تنشيط ميزات جديدة.

• مطالبتك بمشاركة معلوماتك الشخصية، مثل أرقام بطاقة الائتمان أو الحساب المصرفي وتاريخ الميلاد وكلمات المرور.

• مطالبتك بإعادة توجيه رسالة.

• الادعاء بأنه يتعين عليك الدفع مقابل استخدام “واتس آب”.

المصدر: إكسبريس

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى