اتصالاتالرئيسية

تحذير من تهديد خطير لجميع هواتف أندرويد

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

يواجه مستخدمو هواتف “أندرويد” تهديدا جديدا يتمثل في إمكانية إعادة توجيه المكالمات الهاتفية إلى المحتالين عبر الإنترنت من أجل سرقة الأموال.

وحسبما ذكرت صحيفة “express” البريطانية، اكتشف خبراء الأمن السيبراني، خطأً جديدًا ومرعبا قد يجعل مستخدمي الأجهزة العاملة بنظام التشغيل أندرويد، يفكرون مرتين قبل إجراء أي مكالمات هاتفية عبر أجهزتهم.

ويعود السبب وراء ذلك، لتهديد جديد يستهدف مستخدمي هواتف أندرويد في بعض الدول حول العالم، حيث يقوم أحد أنواع فيروس حصان طروادة بنشر ما يسمى المكالمات المزيفة أو Fakecalls، والذي يعمل على اعتراض المكالمات عندما يتصل المستخدمون بخدماتهم المصرفية مثل البنك الذي يتعاملون معه.

وتتضمن طريقة عمل فيروس المكالمات المزيفة أو Fakecalls، القدرة على محاكاة التطبيقات الرسمية لعدد من مزودي الخدمات المصرفية المشهورين حول العالم، وبمجرد تثبيت البرنامج الضار على هواتف أندرويد، يتم خداع المستخدمين للاستفادة من البرنامج الاحتيالي من أجل التحقق من رصيد حساباتهم البنكية، أو الاتصال بخدمة العملاء التابعة للبنك الذي يتعاملون معه لإجراء بعض التغييرات أو دفع الفواتير.

وما يزيد الطين بلة، أنه بمجرد تثبيت البرنامج الضار Fakecalls، على هواتف أندرويد يصبح لديها القدرة على اعتراض المكالمات الهاتفية الحقيقية التي يتم إجراؤها إلى البنك، وعندما يكتشف حصان طروادة أن مستخدم الجهاز يقوم بالاتصال بأحد أرقام البنك المرتبطة بموفر الخدمة، سوف يقوم البرنامج الضار بقطع الاتصال بشكل سري ويقوم بتنشيط مكالمته المزيفة بدلا من ذلك.

ويعني ذلك أن مستخدمي هواتف أندرويد المخترقة، لن يكون لديهم القدرة أثناء إجراء المكالمة من معرفة أنهم يتحدثون بالفعل إلى مخترق إلكتروني، وليس موظفًا في المؤسسة المالية التي يتعاملون معها، مما يجعل فرصة المخترق أكبر للحصول على كمية كبيرة من بيانات الحساب الخاصة بالضحية.

وبمجرد الاتصال وتحويل المكالمة إلى خوادم الهاكرز، يحاول المحتالين بعد ذلك سرقة الأموال عن طريق استخراج البيانات الشخصية مثل أرقام الحسابات وكلمات المرور الخاصة بها.

وأوضح خبراء الأمن في شركة Kaspersky، الذين يتتبعون المكالمات المزيفة، أن المشاكل لا تتوقف عند هذا الحد فقط لأن هذا النوع من البرامج الضارة لديه القدرة على السيطرة على الأجهزة المخترقة، حيث يستطيع المتسللون بعد ذلك تحديد موقع ضحاياهم وحتى نسخ قائمة جهات الاتصال الخاصة بهم أو الملفات بما في ذلك الصور ومقاطع الفيديو.

كما يملك البرنامج الضار ميزة أخرى مخفية، وهي القدرة على اعتراض المكالمات الواردة إلى جهاز أندرويد قبل أن ينتبه المستخدم لذلك، إلى جانب حذفها من السجل نهائيا، مما يسمح للمحتالين من بين العديد من الأمور حظر وإخفاء المكالمات الحقيقية الواردة من البنوك.

وللحفاظ على أمان هاتفك من هذا التهديد قدمت شركة Kaspersky، نصائح حول كيفية الحفاظ على سلامتك وهي كالآتي:

– قم بتنزيل التطبيقات من المتاجر الرسمية فقط ولا تقم بتثبيتها من مصادر غير معروفة، حيث تقوم المتاجر الرسمية بإجراء فحوصات على جميع البرامج، وحتى إذا استمرت البرامج الضارة في التسلل إلى منصتها، فعادة ما تتم إزالتها على الفور.

– انتبه لما تطلبه التطبيقات من أذونات قبل تثبيتها، وما إذا كانت في حاجة إليها حقا إلى منحها هذا الأذن، ولا تخف من رفض الأذونات، خاصة تلك التي يحتمل أن تكون خطرة مثل الوصول إلى المكالمات والرسائل النصية وإمكانية الوصول وما إلى ذلك.

– لا تدل بمعلومات السرية عبر الهاتف، خاصة تلك البيانات الخاصة بحساباتك المصرفية، حيث لن يطالبك موظفو البنك ببيانات اعتماد تسجيل الدخول إلى الخدمات المصرفية عبر الإنترنت أو رمز PIN أو رمز أمان بطاقة الاعتماد أو أكواد التأكيد من الرسائل النصية.

صحيفة البيان الإماراتية

صحيفة يومية سياسية شاملة تصدر في دبي في الإمارات العربية المتحدة. تأسست في 10 مايو عام 1980. وتصدر معها ثلاث ملاحق يومية "البيان الرياضي" و"البيان الاقتصادي" و"الحواس الخمس".

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى