أخبار الشركاتالرئيسية

“غوغل” تستثمر 9.5 مليار دولار لإعادة الموظفين للعمل من المكتب

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت “غوغل” استثمار 9.5 مليار دولار في المكاتب ومراكز البيانات بالولايات المتحدة، خلال العام 2022، ضمن محاولاتها إعادة مزيد من الموظفين إلى مقرات العمل من جديد.

قال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة “ألفابيت”، المالكة لـ”غوغل”، والتي تتخذ من ماونتن فيو، بولاية كاليفورنيا مقراً لها، إن الشركة الأم سوف تنفق على مقرات العمل المنتشرة بكافة أنحاء البلاد، وأشار إلى وجود تقديرات بأن تخلق تلك الاستثمارات 12 ألف وظيفة جديدة.

تسعى شركات التكنولوجيا لتحقيق التوازن في عملية إعادة الموظفين إلى المكاتب، دون أن يتسبب ذلك في اضطرابات بين فريق العمل، والذين غالباً ما يكون الطلب عليهم مرتفعاً.

أضاف “بيتشاي”: “قد يبدو مضاعفة استثماراتنا في المكاتب أمراً غير منطقي، في الوقت الذي نتبنى فيه توجهاً نحو قدر أكبر من المرونة في طريقة عملنا”. وتابع: “نعتقد أن الاستثمار في مقراتنا الآن أهم من أي وقت مضى، وأنه سوف يساهم في إصدار منتجات أفضل، وحياة أفضل لموظفينا، ومجتمعات أقوى”.

طلبت “غوغل” من موظفيها في منطقة خليج سان فرانسيسكو مارس الماضي، العمل من مكاتبهم 3 أيام في الأسبوع بداية من الشهر الجاري، الأمر الذي أحبط بعض الموظفين الراغبين في الانتقال، والعيش خارج المنطقة باهظة الثمن.

ومؤخرا، دفعت شركة “أبل” موظفيها للعودة إلى العمل من المكتب، ضمن محاولاتها لإعادة موظفيها لمكاتبها المنتشرة حول العالم، والتي تبلغ تكلفتها مليارات الدولارات، ومن بينها المقر الرئيسي للشركة في كوبرتينو، بكاليفورنيا، الذي تقدر قيمته بخمسة مليارات دولار.

طلبت “أبل” من موظفيها العودة إلى المكتب مرة واحدة على الأقل أسبوعياً بداية من 11 أبريل الجاري، على أن تزداد إلى مرتين أسبوعياً بحلول نهاية الشهر، وبداية من 23 مايو، سيكون عليهم العمل من المكتب أيام الإثنين والثلاثاء والخميس.

اقرأ أيضاً: السؤال الأبرز للشركات اليوم: هل يستمر العمل عن بعد؟

كانت “غوغل” أعلنت في مارس 2021 عن التخطيط لاستثمارات بقيمة 7 مليارات دولار في الولايات المتحدة، وهي الاستثمارات التي كان مخططاً أن تخلق 10 آلاف وظيفة جديدة، بتراجع عن قيمة الاستثمارات التي أعلنت عنها عام 2020 والبالغة 10 مليارات دولار.

خطط “غوغل”

تشمل الاستثمارات تطوير المكاتب الحالية في أوستن، وبولدر، وكامبريدج، وبيتسبرغ.
افتتاح مكتب جديد في أتلانتا هذا العام.
الاستثمار في مراكز البيانات في ولايات تينيسي وفيرجينيا وأوكلاهوما.

بلومبرغ الشرق

اقتصاد الشرق مع بلومبِرغ هي أحد الخدمات الإخبارية الناطقة بالعربية والمتخصصة بتوفير الأخبار والقصص الاقتصادية من حول العالم، والتي تتبع الشرق للأخبار التي انطلقت في 11 نوفمبر 2020 لتقديم تغطيات إخبارية من حول العالم باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى