أخبار الشركاتتكنولوجيا

سامسونج تعلن عن مجموعة التلفزيونات الذكية لعام 2016

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي
أعلنت سامسونج أن جميع أجهزة تلفزيوناتها الذكية لعام 2016 ستدعم تقنية إنترنت الأشياء “Internet of Things” أو ما يعرف إختصاراً بإسم “IoT”، وستكون كذلك متكاملة مع منصة SmartThings؛ والتي تعد منصة مفتوحة تتيح للمستخدمين الإتصال، الإدارة والتحكم في الأجهزة الذكية وخدمات إنترنت الأشياء IoT.
إذ عملت سامسونج على تطوير مركز إنترنت الأشياء مع منصة SmartThings لتعمل جميع تلفزيونات سامسونج الفائقة الوضوح SUHD لعام 2016 على تطبيق تكنولوجيا مركز إنترنت الأشياء IoT، الأمر الذي يسمح لهذه التلفزيونات بأن تكون وحدة للتحكم بشكل كامل في المنزل الذكي.
فالأن، باستطاعة تلفزيونات SUHD أن تتصل وتتحكم بأجهزة سامسونج وأجهزة استشعار منصة SmartThings، إلى جانب 200 جهاز آخر متوافق، بما يشمل كل شيء من مصابيح وأقفال متصلة إلى منظِّمات الحرارة والكاميرات من ضمن المجموعة الواسعة للمزوّدين من الطرف الثالث. وأكدت سامسونج على ضرورة وجود محول USB موسع “SmartThings Extend USB” لدعم المجموعة الكاملة من الأجهزة المنزلية الذكية.
واستعرضت سامسونج في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES للعام 2016 مستقبل أجهزة التلفزيون وكيفية عمل تلفزيونات سامسونج الذكية كمركز لنظام إنترنت الأشياء الآخذ بالتوسع.
وقال رئيس وحدة أعمال العرض المرئي في سامسونج هيون سوك كيم: “ستوفر التشكيلة الجديدة لتلفزيونات سامسونج الذكية لعام 2016 عدد من الإمكانيات الجديدة التي تؤكد على مكانة سامسونج الرائدة، باعتبارها أول شركة تطلق أجهزة تلفزيون تدعم تقنية إنترنت الأشياء.”
ومن ناحيته صرّح الرئيس التنفيذي وحد مؤسسي منصة SmartThings أليكس هاوكنسون قائلاً: “أصبحت لدينا الفرصة الآن للدخول إلى الملايين من المنازل بفضل استحداثنا لتلفزيونات سامسونج الذكية التي تعمل بتقنية SmartThings،” وأضاف قائلاً: “يعدّ تطبيق هذه التكنولوجيا في الأجهزة الموجودة في المنزل خطوة مهمة لتتيح للجميع تجربة فوائد المنزل الذكي.”
يستطيع المستهلكون، عبر منصة SmartThings، أن يتحكموا بكافة أجهزتهم الذكية مباشرة من خلال هواتفهم الذكية وجهاز تلفزيون SUHD، بدلاً من أن تضيف عدد من التطبيقات للتحكم بكل جهاز على حِدة. ولكن بفضل تطبيق SmartThings يستطيع الناس الاتصال والتحكم بجميع الأجهزة والخدمات المنزلية بكل سهولة من خلال واجهة مستخدم واحدة وبسيطة.
فمثلاً عند توصيل الكاميرات الخارجية بالتلفزيونات الذكية، يمكن للمستخدمين أن يراقبوا لمعرفة من في الباب ويختاروا إما لفتحه لهم أم لا وكل ذلك وهم مستلقون على الكنبة. كما أن مستشعر الحركة يظهر تنبيهات على الشاشة كلما التقط جسماً متحركاً خارج المنزل، ليعمل بذلك على ضمان راحة بال المستخدمين وزيادة الأمن للمنزل، سواءً أكانوا فيه أو بعيدين عنه.
وفي حين أن جميع تلفزيونات SUHD للعام الحالي 2016 تم تشغيلها لتتوافق مع تقنية SmartThings، ولكن هذه التقنية سيتم تفعيلها في المنطقة بمجرّد أن توسع قاعدة توافرها.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى