الرئيسيةعملات إلكترونية

18% نسبة المهتمين بالعملات المشفرة في الإمارات

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

تحولت العملات المشفرة إلى ظاهرة عالمية في السنوات الأخيرة رغم كون الكثير من المعلومات حولها لا تزال غير وافية، وفي مقابل النمو الذي تشهده هذه العملات، ثمة قلق يدور حولها وحول إمكانية تعطيلها للأنظمة المالية التقليدية.

خلصت دراسة عالمية أجرتها شركة “تولونا” المتخصصة في دراسات السوق الرقمية، حول توجهات الأسواق العالمية للاستثمار في العملات المشفرة، والتي شملت دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى أن التوقعات العامة للاستثمار في هذه العملات أقوى بكثير في دولة الإمارات منها على مستوى العالم، حيث سجلت 78% في صافي التغيير للمستثمرين الذين يتوقعون زيادة النسبة المخصصة للأصول القابلة للاستثمار في العملات المشفرة مقابل 67% عالميا.

وأشارت الدراسة إلى أنه من المقرر تخصيص نسبة أعلى من الأصول القابلة للاستثمار في العملات المشفرة بنسبة 25% مقابل 20% عالميا، فيما 18% من سكان الإمارات يخططون للاستثمار في هذا المنتج المالي.

أظهرت الدراسة أيضاً أن نسبة 55% من المستثمرين في الإمارات على معرفة بالعملات المشفرة، مقابل 60% عالميا، وهي نسبة متقاربة، بينما 17% يجدون أن الاستثمار في العملات المشفرة ذو خطر منخفض مقابل 33% في الأسواق العالمية.

أما بالنسبة لسكان الإمارات ممن يفضلون عدم الاستثمار في العملات المشفرة حالياً، فيرى 43% منهم أنها قد تكون ذات مخاطر عالية ولا تتمتع بالاستقرار، بينما أفاد 38% أن المعلومات المتوفرة حولها لا تشكل قاعدة صلبة تخولهم اتخاذ قرار الاستثمار، وقد تساوت النسب في هذا الإطار بين دولة الإمارات والأسواق العالمية.

وعلى الرغم من تدني مستوى الثقة في الاستثمار في العملات المشفرة في دولة الإمارات (18% مقابل 23% عالميا)، إلا أن 50% من المشاركين في الدراسة يرون أنها في اتجاه تصاعدي مقابل 45% عالميا، و11% فقط أفادوا بأنها مجرد فورة قابلة للزوال قريبا مقابل 17% عالميا.

إلى ذلك، يعتقد 36% من سكان دولة الامارات أن العملة المشفرة هي مشروع مستمر دون أي ضمان للنجاح، (مقابل 45٪ عالميا)، ويرجحون أن يتم التعامل مع العملات المشفرة كعملة، بينما من المرجح أن يتم التعامل معها على الصعيد العالمي كشكل من أشكال الاستثمار.

وتعليقا على النتائج، قالت سكينة منان، مدير أول الحسابات في الشرق الأوسط وإفريقيا لدى تولونا: “على الرغم من الموقف الحذر نسبيا تجاه الاستثمار في العملات المشفرة، إلا أن التوقعات العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة تظهر أن المستثمرين يميلون إلى تبني الاتجاه العالمي نحو هذا النوع من الاستثمار. ووفقا لمؤشرات الدراسة وتوقعات الأعمال الاستراتيجية في الدولة، من المرجح أن نشهد قريبا اهتماما متزايدا تجاه العملات الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وخلصت الدراسة إلى أن المستثمرين في دولة الامارات راضون عن أوضاعهم المالية، وهم بشكل عام، على استعداد للمخاطرة بأموالهم مقارنة مع المعدل العالمي، لذا ليس من المستغرب أن 46% من المشاركين يرون أن الاستثمارات قصيرة الأجل الممكنة هي المحرك الرئيسي للاستثمار بالعملات المشفرة. ففي حين أن النمو على المديين الطويل والقصير على حد سواء هما محركان استثماريان على نفس القدر من الأهمية على مستوى العالم، فإن الاستثمارات ذات المكاسب قصيرة الأجل تشكل محفزا أكبر للمستثمرين في الإمارات.

العربية

قناة فضائية إخبارية سعودية وجزء من شبكة إعلامية سعودية تبث من مدينة دبي للإعلام بالإمارات وتهتم هذه القناة بالأخبار السياسية والرياضية والاقتصادية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى