خاصمسؤولية اجتماعية

” أورانج الأردن” تواصل مسؤوليتها الإجتماعية تجاه المجتمع رغم تراجع أداء سوق الإتصالات

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين

رغم ظروف المنافسة الشديدة التي يشهدها سوق الاتصالات المحلية، وتراجع الايرادات وصافي ربح المشغلين نتيجة هذه المنافسة والتكاليف المتزايدة نتيجة ارتفاع فاتورة الكهرباء، والمصاريف الجديدة التي نتجت عن الاستثمار في تكنولوجيا الجيل الرابع وتحسين وتوسعة تغطية الجيل الثالث، الا ان شركة ” اورانج الاردن” لا تزال ملتزمة بمسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع المحلي كجزء من رد الجميل لهذا المجتمع، وللمساهمة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة.

ولم تتراجع شركة ” اورانج الاردن” – التي تدير نحو 4 ملايين اشتراك في الخلوي والثابت والانترنت – عن مسؤوليتها الاجتماعية، وبقيت ملتزمة تجاه المجتمع الاردني والمؤسسات الحكومية او مؤسسات المجتمع المدني التي تشاركها في تنفيذ العديد من مبادرات المسؤولية الاجتماعية، لتندمج مع مجتمعات الشباب في دعم الريادة، ولتحافظ على دعم التعليم، وتسهم في محاربة متلازمة الفقر والبطالة، ودعم بيئتها الداخلية وموظفيها، والمساهمة في توفير فرص العمل والتدريب، ودعم مؤسسات المجتمع المدني التي تعمل عي معالجة قضايا ومشاكل متنوعة يعاني منها المجتمع في وقت تقول فيه الارقام الرسمية بان نسبة البطالة ما تزال تدور حول 13%، فيما تظهر اخر الارقام المتوافرة بان نسبة الفقر تصل الى 14%.

وتؤمن ” اورانج الاردن” – المشغل التاريخي لخدمات الاتصالات في المملكة – بان المبادرات ذات الاثر المستدام هي الاهم لاحداث التنمية في المجتمع الاردني، حيث تؤكد الشركة باستمرار على التزامها دوماً بالمساهمة في بناء وتنمية المجتمع المحلي وذلك من خلال وضع استراتيجية طويلةالأمد في مجال المسؤوليةالاجتماعية،وعبر تأسيسها في وقت سابق نادي موظفي ” اورانج” للمسؤولية الاجتماعية.

,ياتي ذلك في وقت تمضي فيه الشركة اليوم في تنفيذ استراتيجيتها الجديدة التي اعلنت عنها خلال شهر ايار ( مايو ) الماضي- وحملت عنوان “Essentials 2020″- وتقوم على خمسة محاور تصب جميعها في اهدف عامة تتخلص تضع تجربةالزبائن وخدمة المجتمع في قلبها كهدف أساسي لها.

ومضي ” اورانج الاردن” في العمل على تنفيذ برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية خلال الفترة الماضية ياتي رغم تراجع صافي ربح قطاع الاتصالات كاملا بنسبة بلغت 28 % خلال الأشهر التسعة الأولى من 2015، حيث يواصل القطاع مسلسل تراجع مؤشراته المالية والذي بدا قبل نحو خمس سنوات نتيجة تأثر الشركات وتكبدّها تكاليف مرتفعة لفاتورة الكهرباء بعد قرار حكومي برفع تعرفة الكهرباء على القطاع، الى جانب التزامات الشركات بمصاريف اطفاء اثمان تجديد رخص الجيل الثاني (كما في حالة شركة أورانج الاردن)، او مصاريف اطفاء اثمان ترددات الجيل الرابع التي حازتها الشركات الثلاثة.

وفيما يلي يرصد موقع “هاشتاق عربي” ابرز مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي اعنلت عنا الشركة وبدأت بتنفيذها وذلك خلال فترة الشهور الستة الماضية:

# “الأردني الهاشمي للتنمية البشرية” و”اورانج الاردن” يوقعان اتفافية للتعاون
وقع الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية”جهد” وشركة اورانج خلال الشهر الحالي اتفاقية تقدم خلالها الشركة دعما سنويا للحملة ونشاطاتها.
وأكدت سمو الاميرة بسمة بنت طلال، رئيسة اللجنة العليا لحملة البر والاحسان خلال توقيع الاتفاقية، أن هذه الشراكة تنعكس بشكل ايجابي على الخدمات الانسانية التي تقدمها الحملة للمستهدفين في مختلف مناطق المملكة.
من جانبها، بينت المديرة التنفيذية للصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية فرح الداغستاني، التي وقعت الاتفاقية عن الصندوق، ان الحملة هي قصة نجاح وطنية، يتطلب استمرارها من الجميع التعاون.
واكد الرئيس التنفيذي لشركة ” اورانج الاردن” جيروم هاينك، ان الاتفاقية جاءت امتداداً للشراكة الفاعلة مع الصندوق واستكمالاً للنجاحات السابقة، بما يلبي احتياجات الفئات المستفيدة من الحملة في مختلف المجالات.

# “أورانج الاردن” تطلق برنامج دعم الريادة ” بيج”
أعلنت شركة ” اورانج الاردن” الشهر الماضي انطلاقة برنامج الشركة الجديد لخدمة ودعم الشركات الريادية التي تمر في مرحلة النمو وتوسيع الأعمال، والذي سيحمل اسم “BIG” اختصاراً لـ”Business Innovation Growth”.
وجرى وقتها الاعلان عن احتضان البرنامج لخمس شركات ريادية أردنية عاملة في مجال تقنية المعلومات في أولى مراحله.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة جيروم هاينك : “إن إطلاق ( BIG )يأتي انسجاما مع خطة شركة اورانج الأردن الاستراتيجية Essentials 2020 المعلنة في أيار (مايو) الماضي، وفي سياق مسؤوليتها الاجتماعية لدعم بيئة ريادة الأعمال في المملكة”
وأوضح “أن البرنامج يهدف إلى مساندة الشركات المحلية الناشئة في التوسع ضمن أسواق جديدة، والوصول للمزيد من الزبائن على اختلاف شرائحهم، مستهدفاً الشركات الناشئة القائمة، والتي ما تزال تحتاج للإرشاد والدعم ولتوفر بيئة عمل مجهزة تجهيزاً كاملاً من أجل دفع نمو أعمالها نحو الأمام”.
ويركز البرنامج على تطوير العديد من المحاور ونطاقات العمل المهمة كالاحتياجات الاستثمارية، وتحسين المنتجات، الى جانب تطوير رعاية الزبائن ودعم الأعمال.
وبدأ البرنامج بتقديم خدماته في مبنى “grow” في مجمع الملك حسين للأعمال لعدد من الشركات الناشئة التي تضم شركة: Trevx، وYaqut، وPlay 3arabi، وMasmoo3، بالإضافة إلى DIGAT؛ حيث ستقدم “أروانج الأردن” ضمن البرنامج مساحة عمل مشتركة في مبنى “grow” مجهزة بالبنية التحتية الأساسية اللازمة لإدارة الأعمال العصرية، متضمنةً الأثاث المكتبي، والتصميم الإبداعي للمكتب، بالإضافة للإنترنت فائق السرعة ومختلف حلول الاتصالات، وغيرها.

# “اورانج الأردن” تدعم برنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج
حرصاً منها على توفير المزيد من الامتيازات لموظفيها، خصصت شركة ” اورانج الأردن ” 20 منحة سنوية للعاملين في المجموعة، تغطي بموجبها ولمدة 8 سنوات ما مقداره ألف دينار سنوياً لكل موظف من المنتفعين كحد أقصى من قيمة الفوائد أو المرابحة المترتبة على قرضه السكني الممنوح له من البنوك التجارية أو الإسلامية المحلية.
وبحسب تعليمات إدارة الموارد البشرية في الشركة، فإن تخصيص هذه المنح خضع لعدة معايير بالتوافق مع التعليمات والشروط الخاصة بمنح الإسكان، فيما خضعت طلبات المنح للدراسة والتقييم من قبل لجنة شُكِّلَت خصيصاً لهذه الغاية.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة، جيروم هاينك بأن منح الإسكان جاءت في إطار الالتزامات الجديدة التي تضعها اورانج الأردن على عاتقها تجاه بيئة عملها وطاقاتها البشرية على طريق تصدر قائمة أفضل الأماكن للعمل في المملكة، ما ينعكس إيجاباً على أداء الموظفين وبالتالي على تجربة الزبائن معها، مبيناً أن هذا الأمر يجسد جوهر استراتيجيتها “Essentials 2020″.
وأكد هاينك على سعي ” اورانج الأردن” المتواصل لتوفير بيئة عمل تتسم بالإيجابية والتقدير بالاعتماد على منظومة قيمها، مشيراً إلى أن منح الإسكان ستسهم في التخفيف من الأعباء المالية المترتبة على تأمين السكن الملائم للموظفين وضمان أمنهم الاجتماعي.

# “اورانج الأردن” تنظم مزاداً خيرياً إلكترونياً لدعم “الحسين للسرطان”
اختتمت شركة ” اورانج الاردن” خلال شهر تشرين الثاني ( نوفمبر ) الماضي وبنجاح كبير حملتها الخيرية “برقم جميل بحقق هدف نبيل”، والتي كانت أطلقتها لجمع التبرعات ورصدها لصالح مؤسسة الحسين للسرطان.
وكانت الحملة التي انطلقت مؤخرا من خلال مزاد إلكتروني على الإنترنت، قد أتاحت الفرصة للمزاودة على أرقام هواتف خلوية مميزة وسهلة.
وهدفت ” اورانج الأردن” من حملتها الخيرية بشكل رئيسي الى إشراك زبائنها في إحداث تأثير إيجابي بأسلوب مبتكر وقابل للقياس على المجتمع المحلي، الأمر الذي يتماشى مع استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية والتي تركز على الاهتمام بالناس على اختلاف شرائحهم المجتمعية والتوجه نحوهم بكل ما تقدمه لتلبية احتياجاتهم، وذلكبالاستفادة من أصولها وتنوع عملياتها على نحو أكثر فعالية.
وقد جاءت الحملة ليس فقط لتحقيق هذه القيمة، بل لدعم الجهود الوطنية لمكافحة مرض السرطان الذي يصيب الآلاف من الناس في الأردن وكونه من الأمراض التي باتت تؤثر على المجتمع بشكل كبير.
واستطاع مزاد حملة “برقم جميل بحقق هدف نبيل” أن يستقطب اهتمام مجموعة متنوعة من القطاعات، متمكناً من جمع مبلغ 13503 دينار من المزاودة على 8 أرقام متميزة.

# “اورانج الاردن” تدعم برنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج
أعلنت شركة ” أورانج الأردن” العام الماضي عن دعمها لبرنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج وذلك بموجب اتفاقية تدريب وقعتها مع نقابة المهندسين مؤخراً بهدف رفد الممكلة بالكفاءات الهندسية المؤهلة أكاديمياً وعملياً على طريق تأهيلهم لتسهيل انخراطهم في سوق العمل وفقاً لاحتياجاته.
وتقوم “اورانج الأردن” بموجب الاتفاقية السنوية بتدريب عدد من المهندسين حديثي التخرج من مختلف التخصصات في دوائرها ومشاريعها المتنوعة وفقاً لبرنامج متكامل ومتنوع من شأنه إثراء المعارف وتعزيز المهارات والخبرات الهندسية التطبيقية لدى المتدربين تحت إشراف مهندسي اورانج الأردن المسجلين في النقابة مدة سنة كاملة وبتعويض رمزي شهري للمتدرب أثناء مدة التدريب.
وأوضح الرئيس التنفيذي لـ “اورانج الأردن”، جيروم هاينك، بأن هذه المبادرة جاءت لحرص الشركة على دعم الجهود الوطنية في الحد من نسبة البطالة عبر رفع كفاءة الخريجين الجدد وجسر الفجوة مع احتياجات سوق العمل بما يسهم في تمكين هؤلاء الخريجين وفتح المزيد من الآفاق أمامهم، كما أنها جاءت انطلاقاً من المسؤولية التي تضعها اورانج الأردن على عاتقها في مشاركة الأعباء وتقليل تكاليف التدريب على الخريجين والمؤسسات من القطاعين العام والخاص وذلك على طريق مواصلة تعزيز مساهمتها في دعم المجتمع والاقتصاد بما ينعكس إيجاباً على عملية التنمية المستدامة.
ويذكر بأن هذه المبادرة تعد واحدة من سلسلة المبادرات التي تنخرط بها اورانج الأردن لتنمية العمل الهندسي وتطوير الطاقات البشرية.

# اطلاق برنامج “المدارس الرقمية”
امتداداً لمبادراتها الرائدة للتعلم الإلكتروني، أعلنت شركة ” اورانج الأردن” خلال شهر تشرين الاول ( اكتوبر ) الماضي عن إطلاق برنامج “المدارس الرقمية Digital Schools” في المملكة وذلك بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”، وشركة تطوير للتدريب الإلكتروني eLearment، وبدعم من مؤسسة اورانج الخيرية التي تعد جزءاً من مجموعة اورانج العالمية.
يهدف برنامج “المدارس الرقمية” إلى تقديم محتوى تعليمي رقمي مجاني لعدد من مراكز التعليم التي تديرها اليونيسف في المملكة.
وكان برنامج “المدارس الرقمية” أُطلِقَ في العام 2014 من قبل مؤسسة اورانج الخيرية، ذراع اورانج العالمية للمسؤولية الاجتماعية، مستهدفاً تقديم المواد التعليمية الداعمة في 130 مدرسة في أفريقيا.
ويقدم برنامج “المدارس الرقمية” المحتوى التعليمي الذي يتم تحديثه بانتظام على خوادم منخفضةالتكلفة وذلك لتسهيل وصول الطلبة لهذا المحتوى عن بُعد عبر الاتصال بشبكة الواي فاي ومتصفحات الإنترنت.
وجرى تقديم الخوادم في إطار تنفيذ برنامج “المدارس الرقمية”، هذا إلى جانب 50 جهاز تابلت بالإضافة لجهاز عرض فيديويVideo Projector.
وفي الأردن، تم إطلاق برنامج”المدارس الرقمية لما يصل مجموعه إلى 5 مراكز تعلم من المراكز التي تتبناها اليونيسف تحت مظلة مبادرة “مكاني” والتي تهدف للوصول إلى 90 ألف طفل وطفلة من المستضعفين والمحرومين الذين لا يصلون في الوقت الحالي إلى أي شكل من أشكال التعليم في الأردن، والذين يتعرضون لأخطارعمالة الأطفال. هذا وتهدف اورانج وe-Learment بالتعاون مع يونيسيف لتغطية باقي المراكز والتي يصل عددها الإجمالي إلى 195 مركز.

# مباردات رمضانية بالتعاون مع ” تكية أم علي ”
خلال شهر حزيران ( يونيو ) الماضي، وفي مبادرة تكرس مفاهيم التكافل الاجتماعي التطوعي، وتقدم قدوة يحتذى بها للتعاون المؤسسي في مجال العمل الخيري والإنساني والخدمة المجتمعية، دش
نت “اورانج الأردن” أنشطة برنامجها الخيري الرمضاني 2015 بمشاركة عدد من مسؤولي وموظفي الشركة الذين شاركوا في سكب الطعام لضيوف موائد الرحمن من الفئة المحتاجة ممن تستقبلهم تكية أم علي في مقرها الرئيس، ومصاحبتهم في تناول إفطارهم.
وجاءت هذه المبادرة للشركة في إطار الشراكة الاستراتيجية طويلة المدى التي تجمع بين اورانج الأردن وتكية أم علي منذ سنوات عدة، والتي تهدف في المقام الأول لتقديم الدعم الغذائي للمحتاجين ومساندتهم في تأمين متطلبات حياتهم اليومية والأساسية خاصة خلال شهر رمضان، تاكيدا على حرص “اورانج الأردن” على دعم الجهود الوطنية في مكافحة الفقر، الأمر الذي ينبثق من اهتمامها بمجتمعها وأبنائه والذي بات يشكل جزءاً لا يتجزأ من استراتيجيتها وهويتها المؤسسية الداعمة لمختلف المحاور التنموية.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى