منوعات

دراسة توضح العلاقة بين إغلاقات كورونا وتراجع حوادث البرق

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

كشفت دراسة علاقة محتملة بين جائحة كورونا وتراجع حوادث البرق، جراء الإغلاقات في أنحاء العالم خلال ربيع 2020.

وتراجعت حوادث البرق العالمية بنحو 8% في فترة إغلاقات 2020 التي فرضت لمكافحة جائحة كورونا، وذلك وفقا لبحث عرض في ديسمبر الماضي خلال اجتماع سنوي للاتحاد الجيوفيزيائي الأميركي، وهو منظمة علمية غير ربحية متخصصة في تشجيع “الاكتشاف في علوم الأرض والفضاء”.

وبحسب شبكة “سي إن إن”، اكتشف العلماء الذين يعملون على الدراسة سببا محتملا لتراجع نشاط البرق وهو التراجع في الهباء الجوي، وجسيمات صغيرة ناتجة عن التلوث ومعلقة في الهواء من حولنا.

ويشير خبراء الى أن هذا الهباء الجوي الذي ينتج عن احتراق الوقود الأحفوري ضمن أشياء أخرى، يمكن أن يرسم صورة لما يحدث في أنحاء الغلاف الجوي الأرضي، من أنماط الطقس وصولا إلى الأحداث الطبيعية والأحداث التي من صنع الإنسان.

وللهباء الجوي تأثير عميق على المناخ، بسبب قدرته على تغيير طاقة الأرض وتوازنها، وفقا لوكالة ناسا.. ويمكنه أيضا أن يساهم في حدوث البرق.

بحسب الدراسة، فإنه ومع فرض الدول في جميع أنحاء العالم الحجر الصحي والإغلاقات وحظر التجول بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا، تراجعت مستويات تلوث الهواء بشكل كبير، وهو ما قلل من كمية الهباء الجوي المنبعثة في الهواء.

العربية

قناة فضائية إخبارية سعودية وجزء من شبكة إعلامية سعودية تبث من مدينة دبي للإعلام بالإمارات وتهتم هذه القناة بالأخبار السياسية والرياضية والاقتصادية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى