اقتصادخاص

“المصفاة”: لا تأثير سلبي للسماح لشركات التوزيع بالاستيراد المباشر

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – محمد الفناطسة
كشف الرئيس التنفيذي لشركة مصفاة البترول الاردنية المهندس عبدالكريم العلاوين عن وجود اي تأثير سلبي على الشركة نتيجة لما قامت به وزارة الطاقة من السماح لشركات توزيع المحروقات العاملة في الاردن باستيراد الديزل وبعيعه مباشرة للمواطنين دون وساطة شركة مصفاة البترول.
وقال العلاوين ان الاتفاقية التي وقعتها وزارة الطاقة امس مع شركات توزيع المحروقات العاملة في الاردن لا تؤثر سلبيا باي شكل من الاشكال على نشاط التكرير في الشركة ، وبالتالي فان عائدات نشاط التكرير الثابتة التي تبلغ نحو 15 مليون دينار سنويا لن تتأثر ، نتيجة وجود اتفاقية بين الشركة والحكومة.
واضاف العلاوين ، ان الاتفاقية الموقعة بالامس بين وزارة الطاقة وشركات التوزيع لم تأتي بشيء جديد وانما هي تكريس للاتفاقية الاولى التي وقعت في ايار 2013 ، التي تنص على السماح لشركات التوزيع استيراد حاجة السوق الاردني من المشتقات النفطية التي لا تغطيها المصفاة.
وبين العلاوين ان الشركات لم تباشر بالاستيراد خلال الاعوام الماضية ، الامر الذي نتج عنه استيراد شركة مصفاة البترول لكافة احتياجات السوق الاردنية من المحروقات وتزويد شركات التوزيع بها.
واشار العلاوين الى كميات الديزل المستوردة تستخدم لتزويد محطات الوقود في المملكة فقط ، نتيجة عدم اعتماد شركات توليد الكهرباء عليه ، وبالتالي فان ذلك لم يعد يؤثر على السيولة المالية المطلوب للاستيراد.
كما بين العلاوين ان الاتفاقية التي وقعت بالامس تنص على السماح لشركات التوزيع بتجربة استيراد الديزل لمدة ستة اشهر فقط ومن ثم تقييم نتائج العملية.
يشار الى ان وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور ابراهيم سيف اكد ان مذكرة التفاهم التي وقت بالامس تهدف الى تأمين حاجة المملكة من المشتقات النفطية كونها مسؤولية الشركات التسويقية وتهيئة السوق المحلية للتحرير الكامل وفتحها للمنافسة السعرية عن طريق استيراد جميع المشتقات النفطية لاحقا وبيعها بشكل مباشر للمستفيد.
كما اكد الوزير سيف ان مواصفة الديزل المستورد ستكون مطابقة للمواصفة الاردنية المنصوص عليها من قبل مؤسسة المواصفات والمقاييس متوقعا ان تصل اول شحنة خلال 2-3 اشهر وبيعها للمستهلكين.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى