الرئيسيةعملات إلكترونية

الهيمنة على التمويل اللامركزي..ما قصة عملة “إيثيريوم” المشفرة؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

تتعرض هيمنة “إيثيريوم” على واحدة من أكثر زوايا العملات المشفرة نشاطاً، لخطر التآكل مع تعمق المنافسين في التمويل اللامركزي، وفقاً لـ”جيه بي مورغان تشيس آند كو” (JPMorgan Chase & Co).

كتب محللو البنك بقيادة نيكولاس بانيغيرتزوغلو في مذكرة يوم الأربعاء، أنه حتى الوصول إلى المرحلة النهائية من “التجزؤ” (Sharding)، والتي وصفها “جيه بي مورغان” بأنها “الأكثر أهمية” لتوسيع نطاق شبكة “إيثيريوم” في عام 2023، قد تستمر حصة الشبكة في التمويل اللامركزي (DeFi)، والبالغة 70%، في الانخفاض.

كتب بانيغيرتزوغلو يقول: “وجهة النظر المتفائلة حول هيمنة (إيثريوم) معرضة للخطر. فالتحجيم، وهو أمر ضروري لشبكة (إيثيريوم) للمحافظة على هيمنتها، قد يحدث بعد فوات الأوان”.

كانت “إيثيريوم” قوة مهيمنة في العملات المشفرة لسنوات عدة حتى الآن، ورمزها “إيثر” هو العملة المشفرة رقم اثنان بعد “بتكوين” من حيث القيمة السوقية. لكن حصتها من إجمالي القيمة المحجوزة في التمويل اللامركزي (DeFi)، والتي كانت تقارب 100% في بداية عام 2021، تراجعت إلى حوالي 70% على مدار العام، حسبما قال “جيه بي مورغان”.

تراجع الحماس
قد يؤدي تضاؤل ​​الحماس نحو “ايثيريوم بلوكتشين” إلى انخفاض سعر “إيثر”، الذي زاد بأكثر من الضعف في العام الماضي.

أضاف بانيغيرتزوغلو أن أحد الجوانب “الإشكالية إلى حد ما” في حالة “إيثيريوم”، هو أنها تفقد حصتها في السوق في الغالب لصالح البلوكتشين المستقلة الأخرى، وليس لتلك التي تعتمد على شبكة الطبقة الأولى الخاصة بـ”إيثيريوم” من أجل أمنها.

صعود المنافسين
قال “جيه بي مورغان” إن منافسات “إيثيريوم” التي تكتسب أكبر حصة في السوق، مثل “تيرا” (Terra) و”بينانس سمارت تشاين” (Binance Smart Chain) و”أفلانش” (Avalanche) و”سولانا” (Solana) تتلقى مبالغ كبيرة من التمويل وتستخدم الحوافز لتعزيز الاستخدام في منظوماتها الخاصة. لذلك من المحتمل أن تكون النظم البيئية للمنافسات قد نمت كثيراً لدرجة أن النشاط لن يعود بشكل جماعي إلى شبكة “إيثيريوم” بعد اكتمال نطاقها.

“بعبارة أخرى، فإن (إيثيريوم) حالياً تخوض سباقاً مكثفاً للمحافظة على هيمنتها في مساحة التطبيق، وتبدو نتيجة هذا السباق بعيدة عن أن تكون مسلماً بها، في رأينا”، وفقاً لما ورد في المذكرة.

ارتفع سعر “إيثر” بحوالي 220% في العام الماضي، في حين ارتفع سعر “سولانا” بنسبة 7000% و”أفلانش” بنسبة 2200%، وفقًا للتسعير على موقع “كوين جيكو” (CoinGecko). ورغم تفوق منافسيها الأصغر بكثير على “إيثر”، إلا أنها لا تزال تتفوق بشكل مريح على عملة “بتكوين”.

بلومبرغ الشرق

اقتصاد الشرق مع بلومبِرغ هي أحد الخدمات الإخبارية الناطقة بالعربية والمتخصصة بتوفير الأخبار والقصص الاقتصادية من حول العالم، والتي تتبع الشرق للأخبار التي انطلقت في 11 نوفمبر 2020 لتقديم تغطيات إخبارية من حول العالم باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى