أخبار الشركات

“أبوغزاله” تتولى مهمة تفعيل 60 مركزا شبابيا في المملكة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي
وقعت مجموعة طلال أبوغزاله/ مجتمع طلال أبوغزاله للمعرفة ممثلة برئيسها الدكتور طلال أبوغزاله والمجلس الأعلى للشباب ممثلا برئيس المجلس الدكتور سامي المجالي مذكرة تفاهم ليصار إلى تقديم العديد من الخدمات التي توفرها مجموعة طلال أبوغزاله للمجلس.
وتهدف المذكرة إلى تعزيز وتطوير قدرات كادر المجلس، وصياغة خطة عمل تدريبية للشباب حسب الاحتياجات وخاصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات واللغة الانجليزية لتأهيلهم لدخولهم سوق العمل، كما سيتم تشكيل فريق عمل للتعاون في تحقيق الاهداف المشتركة بين الجانبين، وتفعيل المراكز الستين التابعة للمجلس والمنتشرة في مختلف محافظات المملكة، على أن يتم اختيار 14 مركزا في المرحلة الأولى، وسيتم تحديد المراكز التي سيتم عمل الدورات التدريبية والتشغيلية والتنموية فيها وتهيئتها من حيث النواقص والبنية التحتية.
وبين أبوغزاله أن المجموعة تفتخر بتعاونها مع المجلس ويسرنا أن نوفر لكم كل ما تحتاجونه من خدمات تسهم في تطوير الخدمات الني يوفرها المجلس، مؤكدا اننا على استعداد تام لخدمة المجلس بمختلف الإمكانات المتاحة.
وأضاف أن المجموعة يسرها التعاون وتقديم الدعم والمساعدة دائما للمؤسسات الشبابية، نظرا لأهمية هذا القطاع الذين يمثلون مستقبل البلاد، مشيرا إلى أننا في المجموعة ينصب اهتمامنا بشكل كبير على فئة الشباب والذي يأتي أيضا انسجاما مع توجيهات الملك عبدالله الثاني بن الحسين بالاهتمام بفئة الشباب.
من جانبه أكد الدكتور سامي المجالي أنه يسرنا التعاون مع مجموعة مثل مجموعة طلال أبوغزاله المعروفة والمنتشرة ليس عربيا فقط وإنما في مختلف دول العالم، وتقدم الخدمات المتخصصة والمتميزة في العديد من المجالات.
وأكد أننا نسعى من خلال هذا التعاون إلى تطبيق توجيهات الملك عبد الله الثاني في تنمية وتعزيز قدرات الشباب الذين هم بناة المستقبل، وتطبيق رؤى جلالته في تحقيق التنمية المستدامة بالشراكة مع القطاع الخاص.
واستنادا إلى نص المذكرة سيتم تأهيل موظفي المجلس وتطوير قدرتهم على التفاعل مع الانشطة وتحقيق اهداف المجلس الاعلى للشباب بصياغة خطة عمل تدريبية حسب الاحتياجات، وتطوير قدرات الفئة المستهدفة في مجالات تكنولوجيا المعلومات واللغة الانجليزية ومختلف المهارات اللازمة لدخولهم الى سوق العمل وتطوير البرامج والانشطة التي سيتم تقديمها واعتمادها للشباب والتركيز على الدورات التنموية بالإضافة إلى العمل على اعادة تأهيل محطاتهم الإعلامية، وصياغة برنامج الكتروني لربط الفروع بالإدارة وتقييم الموقع الالكتروني وتقديم مقترحات لتطويره.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى