الرئيسيةدولي

الأطباء يجدون نوع من الكمامات لا توفر حماية ضد أوميكرون

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

بعد انتشار متغير أوميكرون من فيروس كورونا المستجد، وجد الأطباء أن أقنعة الوجه القماشية لا توفر حماية كافية ضد الفيروس. وبدلا من ذلك، يوصي الخبراء بضرورة ارتداء أقنعة طبية أقوى، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”.

والخميس، اشترط مستشفى مايو كلينيك على جميع المرضى والزوار ارتداء أقنعة جراحية أو قناع “N95” أو “KN95” للدخول لمبنى المستشفى.

وقالت أخصائية الأمراض المعدية بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، مونيكا غاندي: “إذا كنت لا تريد حقا التعرض (للفيروس)، فعليك ارتداء النوع المناسب من القناع”.

وتوصي غاندي باستخدام أقنعة “N95” المعتمدة في الولايات المتحدة أو أقنعة “KN95″ و”KF94″ و”FFP2” المعتمدة في الصين وكوريا الجنوبية وأوروبا على التوالي.

وأضافت: “قناع القماش أو الجراحي، لن يوفر لك الحماية” من هذا البديل شديد الانتشار، مشيرة إلى ضرورة ارتداء قناع قماشي متعدد الطبقات فوق القناع الجراحي العادي.

وتصنع الأقنعة الجراحية من مادة البولي بروبيلين التي تتميز بخصائص الشحن الكهروستاتيكي التي تمنع الفيروس من الانتقال وهي كمامات فضفاضة أحادية الاستخدام توفر حماية من وصول أو خروج القطرات والرذاذ الذي يحتوي على الجراثيم، حيث تصفي الهواء من الجسيمات الكبيرة أثناء الاستنشاق.

ويمكن لأقنعة القماش أحادية الطبقة، التي يفضلها كثير من الناس للراحة والأناقة، أن تمنع القطرات الكبيرة التي تحمل الفيروس، لكنها ليست فعالة في منع الجزيئات متناهية الصغر التي تحمل الفيروس، وفقا لمتخصصي الأمراض المعدية.

من جانبه، قال الطبيب بمستشفى بريغهام والنساء في بوسطن، رانو ديلون، إن “أي قناع أفضل من عدم وجود قناع. لكن الأقنعة القماشية ثم الأقنعة الجراحية ليست بنفس جودة الأقنعة من نوع N95”.

وتحتوي أقنعة “N95″، المعتمدة من المعهد الوطني الأميركي للسلامة والصحة المهنية، على شبكة من الألياف أكثر كثافة من الأقنعة الجراحية أو القماشية، إذ تعتبر هذه الشبكة الأكثر إحكاما وتجعل هذه الأقنعة بشكل عام أكثر فاعلية في منع وصول القطرات الكبيرة والهباء الجوي التي ينفثها مرتديها. كما أنها تمنع استنشاق هذه الجسيمات بشكل أفضل.

ويمكن لأقنعة “N95” المعتمدة والمجهزة بشكل صحيح ترشيح ما يصل إلى 95 بالمئة من الجزيئات في الهواء.

وقالت الطبيبة وأخصائية الأمراض المعدية بجامعة نورث كارولينا في تشابل هيل، ميغان سرينيفاس، إنها وأفراد عائلتها الآخرون يرتدون أقنعة “KN95″، التي تحتوي على خمس طبقات من المواد المتداخلة وملاءمة بشكل أكبر لتقليل دخول الجزئيات الصغيرة.

وتابعت: “نحن بحاجة إلى تثقيف الجمهور والقول إن الأقنعة ذات الجودة المختلفة توفر حماية مختلفة”.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى