تكنولوجياهواتف ذكية

شراكة ثلاثية لتطوير خدمات الانترنت في اندونيسيا

شارك هذا الموضوع:
  • التعاون يهدف لدعم مشروع الإنترنت المجاني، حيث شهد توفير تطبيق تجريبي يحاكي حالات استخدام فيسبوك ويعتمد عوامل شبكية توفرها إريكسون بهدف رفع أداء بما يصل إلى 70٪ لتحسين تغطية التطبيقات على شبكة إكس إل أكسياتا.
  • دراسة جديدة توثق البحوث والاختبارات ومبادرات التطوير المشتركة المتخذة.
  • مجموعة من أعضاء إدارات فيسبوك وإريكسون وإكس إل أكسياتا التنفيذية يشاركون في ورشة عمل لمطوري تطبيقات الهواتف المتحركة استضافته فيسبوك في إندونيسيا.

ضمن إطار جهودها الرامية لدعم مشروع الإنترنت المجاني (Internet.org) بهدف توفير خدمة الإنترنت بأسعار معقولة إلى ثلثي سكان العالم ممن لا يستفيدون منها بعد، صممت فيسبوك وإريكسون وإكس إل أكسياتا (XL Axiata)، منهجية جديدة لتقييم وتحسين أداء الشبكة الشامل باستخدام تطبيق اختباري يحاكي حالات استخدام فيسبوك. وقد شهد التعاون تنظيم مبادرة واسعة النطاق لتحسين الأداء الشبكي، حيث تم إحراز تحسن يصل إلى 70٪ في تغطية التطبيق.

وقال كريس دانيلز، نائب الرئيس لمشروع الإنترنت المجاني في شركة فيسبوك: “يرمي مشروع الإنترنت المجاني إلى توفير اتصال الإنترنت لثلثي سكان العالم الذين لا يستفيدون منها في الوقت الراهن، حيث تلتزم فيسبوك بالتعاون مع الشركاء لتطوير أدوات مبتكرة ومشاركة الخبرات بهدف دفع عجلة تحقيق هذا الهدف. وتقدم المنهجية الموضحة في هذه الدراسة نموذج عمل يتيح لنا تحسين أداء الشبكة ويمكن تطبيقه عالمياً من قبل شركات الهواتف المتحركة، الأمر الذي يضمن زيادة كفاءة الطاقة الاستيعابية للشبكات القائمة والموارد الحالية، وهو الطريق لتحقيق مهمتنا المتمثلة بردم الهوة في قطاع الاتصال“.

وما يزال 75٪ من عملاء الهاتف المتحرك في إندونيسيا يعتمدون على شبكات الجيل الثاني (2G GSM/EDGE)، إلا أن الدولة تضم رابع أكبر قاعدة من مستخدمي فيسبوك في العالم. ويمكن لمس التغيرات التي تمر بها الدولة على شبكة إكس إل أكسياتا، حيث شهدت خلال العام 2013 ارتفاع حركة البيانات بنسبة 142٪. ويستخدم البيانات أكثر من نصف عدد المشتركين الإجمالي البالغ 62.9 مليون مشترك، حيث تصل نسبة الذين يستخدمون فيسبوك منه إلى 80٪ وفقاً لتقديرات إكس إل أكسياتا.

من جانبه، قال هسنول السحيمي، الرئيس التنفيذي لشركة إكس إل أكسياتا: “يسرنا التعاون مع شركتي إريكسون وفيسبوك، حيث تأتي هذه الخطوة ضمن إطار التزام شركتنا بتقديم أرقى معايير الجودة للمستخدم النهائي على الدوام، ولا سيما في مجال خدمات البيانات. وقد شهدت إندونيسيا في الآونة الأخيرة إقبالاً متنامياً بشكل كبير على استخدام خدمات البيانات، ومن المتوقع أن يستمر هذه النمو في المستقبل. وتعد هذه هي المرة الأولى التي تتعاون فيها شركة اتصال مع موفر للتقنيات الشبكية وموفر للتطبيق ضمن هذا المشروع، حيث تفخر إكس إل أكسياتا باختيارها من قبل فيسبوك كشريك في إندونيسيا. ونحن نعتقد أن تغطية التطبيقات مسألة ضرورية، وقد أثبتت تحاليل حالات استخدام فيسبوك الاستخدام والإحصائيات الشبكية واسعة النطاق كونها وسيلة مبتكرة وفعالة لاستكشاف فرص تحسين أداء الشبكة“.

وقد عملت الشركات الثلاث على وضع أسس منهجية جديدة لتقييم وتحسين أداء الشبكة بشكل شامل ومتكامل، حيث تم تبني مجموعة من مؤشرات الأداء الرئيسية لتقييم مدى تطور هذا المشروع المشترك اعتمدت على حالات استخدام تطبيق محاكاة فيسبوك وعدد من عناصر اختبار، فضلاً عن ربط مؤشرات الأداء الرئيسية مع الإحصاءات الشبكية. وقد تم من خلال هذه العملية تحديد القضايا التي تؤثر على المستخدمين ومعالجتها في جميع أنحاء الشبكة. وشملت النتائج تحسين تغطية التطبيق بنسبة تصل إلى 70٪، بما في ذلك:

  • تحسين عدد الاتصالات التي تستكمل في غضون 3 ثوان إلى ما يقرب من 70٪.
  • تحسين وقت الوصول إلى المحتوى بما يقرب من 70٪.
  • تحسين وقت التحميل بما يصل إلى 50٪.

بدوره، قال يوهان ويبرغ، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قطاع الشبكات في إريكسون: “تساهم تقنيات الاتصال المتحرك في تطوير أساليب معيشة الناس وطرق عمل الشركات، وهذا هو ما ترمي إليه رؤية إريكسون للمجتمع الشبكي، حيث سيمكن لكل شخص ولكل قطاع إحراز إمكاناته الكاملة، وهو هدف يتوافق إلى حد كبير مع أهداف مشروع الإنترنت المجاني. وقد ساهم تعاوننا الأخير ضمن إطار المشروع المشترك مع فيسبوك وإكس إل أكسياتا، في رفع مستويات فهمنا ومعايير تقييمنا بهدف تحسين تغطية التطبيقات وبالتالي أداء الشبكة من وجهة نظر المستخدم النهائي“.

يذكر أن فيسبوك استضافت فعالية حول مشروع الإنترنت المجاني يوم 13 أكتوبر في فندق فور سيزنز في جاكرتا، والتي تضمنت ورشة عمل حول كفاءة الاتصال المتحرك. وقد حضر الورشة مجموعة من أعضاء الإدارة العليا في فيسبوك وإريكسون وإكس إل أكسياتا، حيث تطرقوا إلى نتائج المشروع والمعلومات التي قدمتها الدراسة وشاركوها مع الحضور من مطوري التطبيقات وممثلي وسائل الإعلام.

وتعد فيسبوك وإريكسون من الأعضاء المؤسسين لمشروع الإنترنت المجاني، حيث أعلنت الشركتان أيضاً عن إنشاء مختبر مشترك للابتكار بهدف دعم مبادرة مشروع الإنترنت المجاني. ويجري العمل حالياً على تطوير مختبر الابتكار الخاص بمشروع الإنترنت المجاني في حرم فيسبوك الجامعي بمدينة مينلو بارك، حيث سيوفر عند اكتماله بيئة نموذجية تستند إلى خبرات معمقة بهدف تطوير تطبيقات وشبكات وخدمات تهدف لخدمة 5 مليارات نسمة سينضمون إلى قاعدة مستخدمي الإنترنت مستقبلاً.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى