الرئيسيةدولي

خبراء يحذرون من تداخل حبوب كورونا مع أدوية أخرى شائعة

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أصدر خبراء تحذير هام بشأن خطر تداخل حبوب كورونا مثل عقارين مضادين لكوفيد-19 تمت الموافقة عليهما مؤخرًا مع أدوية أخرى شائعة، مثل الأدوية المضادة للكوليسترول وتخثر الدم.

والعقاران وفق تقرير لشبكة “أن بي سي” هما “باكسلوفيد” من شركة “فايزر”، و”مولنوبيرافير” من إنتاج شركة “ميرك”، وكلاهما عبارة عن حبة دواء، وقد وافقت عليهما السلطات الأميركية مؤخرا لعلاج حالات معينة من كوفيد-19.

وقالت الشبكة إنه سيكون على الأطباء والصيادلة وضع العديد من المرضى تحت المراقبة الشديدة، لأن الحبوب قد لا تكون آمنة للجميع، فعقار “باكسلوفيد” قد يتسبب في تفاعلات شديدة أو مهددة للحياة مع الأدوية المستخدمة على نطاق واسع، بما في ذلك مجموعة الستاتين المخفضة للكوليسترول في الدم، ومضادات التخثر، وبعض مضادات الاكتئاب.

ولا توصي إدارة الغذاء والدواء الأميركية ( أف دي إيه) باستخدام عقار “باكسلوفيد” للأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى أو الكبد الحادة.

ويشير الموقع إلى أن مكون “ريتونافير” في “باكسلوفيد” قد يؤدي إلى أن تفاعل هذه الأدوية بشكل سام في الجسم.

وما يزيد الأمور تعقيدا أن الأدوية الأخرى توصف للأشخاص الأكثر تعرضا لخطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 بسبب الظروف الصحية الأخرى، مثل الأدوية المضادة لنوبات القلب، وأدوية عدم انتظام ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، والستيرويدات (بما في ذلك أجهزة الاستنشاق).

ونظرا لمخاوف الخبراء بشأن الآثار الجانبية المحتملة لـ”مولنوبيرافير”، فقد قيدت إدارة الغذاء والدواء الأميركية (أف دي إيه) استخدامه على البالغين وفقط في حالات معينة.

وقال بيتر أندرسون، أستاذ العلوم الصيدلانية في الحرم الجامعي الطبي بجامعة كولورادو أنشوتز: “بعض هذه التفاعلات المحتملة ليست بسيطة.. ربما تتم السيطرة على بعضها بسهولة، لكن سيتعين علينا توخي الحذر الشديد بشأن بعضها”.

وينصح الدكتور ويليام ويربل، الأستاذ المساعد للطب بجامعة جونز هوبكنز والمتخصص في الأمراض المعدية، الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بمضاعفات كوفيد-19 بالتحدث إلى مقدمي الرعاية الصحية وكذلك الصيادلة بشأن هذه الأدوية.

ويشير إلى أن بعض الأدوية، مثل العقاقير المخفضة للكوليسترول، يمكن وقفها أثناء العلاج بمضادات كورونا، وكذلك يمكن خفض أدوية سيولة الدم أثناء العلاج.

ونظرا لأن “باكسلوفيد” يؤخذ لمدة 5 أيام فقط، يأمل الخبراء أن يكون خطر التفاعلات العكسية مع الأدوية الأخرى منخفضا.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى