أخبار الشركات

منتجات إل جي المنزلية استثمارات ذات فائدة طويلة المدى

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي
تحت شعار “الابتكار من أجل حياة أفضل”، اتخذت شركة “إل جي إلكترونيكس” لنفسها مكانة العلامة التجارية التي تقدّمُ تجربة استخدام ذكية وعصرية لمنتجاتها خاصة المنتجات المنزلية، كونها تعد أساس كل منزل، وربما أساس حياة كل فرد، وذلك بتوجيه من فلسفتها التي هدفت عبرها ومنذ تأسيسها لأن تصبح العلامة الذكية بشكل مبهج.
وخلال مسيرتها، قادت “إل جي” الطريق نحو عصر رقمي هو الأكثر تقدماً على الإطلاق في قطاع الإلكترونيات الاستهلاكية، وذلك بفضل تسخيرها لعنصر الابتكار المعزز بالشغف نحو تقديم منتجات متطورة تقنياً، واستثنائية في أدائها، ومتعددة الوظائف، وصديقة للبيئة، لكنها في نفس الوقت سهلة الاستخدام، وتلبي الاحتياجات غير الملبّاة أو تلك لم تُدرَك بعد بما يجعل بيئة المعيشة اليومية أكثر ذكاءً وراحة وصحة لجميع أفراد العائلة، رافعةً شعاراً آخر مفاده “التكنولوجيا للزبائن وليس للمهندسين.”
ومن خلال هذا الفكر الخلاّق، لم تستطع “إل جي” ابتكار العديد من التقنيات التي تتفرد بها والتي بنت عليها قائمة لا حصر لها من المنتجات المتفوقة التي جاءت كثمرة سنوات من الأفكار والأبحاث والاختراعات المتواصلة، فضلاً عن الاستلهام من رؤى المستهلكين والإلمام بتطلعاتهم، بل استطاعت أيضاً تغيير العديد من الأنماط والعادات الاستهلاكية والمعايير التي باتت تعرِّف الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية.
ولعل خير مثال على هذه الابتكارات، ثلاجة “إل جي” الثورية بتصميمها الأول من نوعه بنظام الأبواب المزدوجة داخل الأبواب “Door-in-Door”، والتي تتضمن العديد من الميزات غير المسبوقة والتي من أبرزها ميزة التخزين الذكي والوصول الأسهل للأطعمة التي باتت أكثر نضارة من ذي قبل مع هذه الثلاجة، وذلك بفضل الحيز الفريد الذي يتيحه تصميمها فيمنح المستخدمين القدرة على ترتيب وحفظ الأطعمة بشكل مدهش، هذا فضلاً عن عمله على منع تسرب الهواء البارد عند فتح باب الثلاجة الذي يمكن فتح قسم محدد منه للوصول لمساحة التخزين المحتوية على الأطعمة المراد الوصول إليها، مما يساهم في الحفاظ على نضارة باقي الأطعمة المخزنة في المساحات الأخرى، ويفيد في استغلال كامل المساحة التي تتيحها الثلاجة.
وبفضل المساحة الكبيرة التي توفرها ثلاجة “إل جي” بنظام الأبواب المزدوجة داخل الأبواب، فإنه يمكن تخزين جميع احتياجات العائلة المفضلة والوصول إليها بسهولة حتى من قبل الأطفال؛ حيث أنها تتضمن مساحة مخصصة لوضع الأطعمة كثيرة الاستخدام مثل البهارات والمنتجات اليومية والمشروبات والوجبات الخفيفة، فضلاً عن احتوائها على مساحة تتسع لثلاثة رفوف للمواد كبيرة الحجم والطويلة منها، وذلك ضمن السلة القابلة للتحريك والموجودة على الباب.
وتوفر الثلاجة الجديدة من “إل جي”، العديد من المزايا المبتكرة والعصرية إلى جانب الداخلي، كالتصميم الخارجي الأنيق والمريح عند الاستخدام، والأداء العالي والكفاءة في توفير الطاقة نظراً لتصميمها بالاعتماد على تقنية الضاغط الطولي العاكس التي توفر بدورها قدرة وقوة تحمل كبيرتين.
ومع هذه الميزات والمزايا، فإن ثلاجة “إل جي إلكترونيكس” بنظام الأبواب المزدوجة داخل الأبواب، لا تعتبر مجرد ثلاجة، إنما تعتبر من الحلول المنزلية الذكية والاقتصادية المتماشية مع الحياة العصرية والسريعة، مجسدة الطفرة التي أحدثتها “إل جي” ضمن قطاع الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية بمحاورها المختلفة كالتصميم والاستخدام والمزايا والمنافع التي من شأنها تعزيز جودة الحياة، وذلك على طريق إيفائها بوعدها والتزاماتها تجاه الزبائن بالتوجه نحوهم عبر منتجات تمنحهم قيمة مضافة بسمات إنسانية أقرب إلى احتياجاتهم مما يتخيلون وأكثر تعبيراً عن فلسفة وأهداف “إل جي.”

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى