الرئيسيةعملات إلكترونية

بعد ترقية”بيتكوين”.. مزيد من الخصوصية والأمان

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

حصلت عملة بيتكوين المشفرة على أول ترقية لها منذ أربع سنوات، وتمثل الترقية لحظة نادرة لتوافق الآراء بين أصحاب المصلحة، وهي صفقة كبيرة بالنسبة للعملات المشفرة الأكثر شهرة في العالم.

وبدأت الترقية مباشرة عندما وصلت بلوك تشين العملة إلى الكتلة 709632، التي تم تعدينها وإعادة تشغيلها بواسطة F2Pool.

وقد أدى ذلك إلى تنشيط أول ترقية رئيسية للتعليمات البرمجية للشبكة منذ إدخال Segregated Witness في عام 2017.

ويعني تحديث Taproot قدرًا أكبر من الخصوصية والكفاءة في المعاملات، والأهم أنه يفتح إمكانات العقود الذكية، التي يمكن استخدامها لإزالة الوسطاء من المعاملات.

ويعد تحديث Taproot مهمًا لأنه يفتح مجالًا واسعًا من الفرص لرجال الأعمال المهتمين بتوسيع فائدة بيتكوين.

وعلى عكس ترقية عام 2017، تتمتع Taproot بدعم عالمي تقريبًا. ويرجع ذلك جزئيًا إلى أن هذه التغييرات تتضمن تحسينات تدريجية إلى حد ما على التعليمات البرمجية.

ويتعلق جزء كبير من تحول بيتكوين بالتوقيعات الرقمية، التي تشبه البصمة التي يتركها الفرد في كل معاملة. وتستخدم العملة المشفرة قبل التحديث ما يسمى بخوارزمية Elliptic Curve Digital Signature Digital Signature.

وتنشئ هذه الخوارزمية توقيعًا من المفتاح الخاص الذي يتحكم في محفظة بيتكوين. ويضمن أن العملة لا يمكن إنفاقها إلا من قبل المالك الشرعي.

ويضيف تحديث Taproot شيئًا يعرف باسم توقيعات Schnorr، مما يجعل المعاملات المتعددة التوقيعات غير قابلة للقراءة.

ولن يترجم ذلك إلى مزيد من إخفاء الهوية لعنوان بيتكوين الفردي الخاص بك عبر البلوك تشين العام.

ولكن يجعل المعاملات البسيطة غير قابلة للتمييز عن تلك الأكثر تعقيدًا التي تتكون من توقيعات متعددة. وهذا يعني من الناحية العملية مزيدًا من الخصوصية.

كما تغير هذه التواقيع المدعومة أيضًا قواعد اللعبة بالنسبة للعقود الذكية، وهي اتفاقيات ذاتية التنفيذ موجودة عبر البلوك تشين. ويمكن استخدام العقود الذكية نظريًا في أي نوع من المعاملات تقريبًا، بدءًا من دفع الإيجار كل شهر إلى تسجيل سيارتك.

التغيير الكبير الأول في شبكة بيتكوين منذ عام 2017
تجعل Taproot العقود الذكية أرخص وأقل تكلفة، من حيث المساحة التي تشغلها عبر البلوك تشين. وهذه الوظيفة والكفاءة المحسّنة تقدم إمكانية كبيرة.

ويمكن في الوقت الحالي إنشاء العقود الذكية عبر كلٍ من طبقة البروتوكول الأساسي للعملة وعبر Lightning Network، وهي منصة مدفوعات مبنية على بيتكوين، التي تتيح المعاملات الفورية.

وعادةً ما تؤدي العقود الذكية التي يتم تنفيذها عبر Lightning Network إلى معاملات أسرع وأقل تكلفة.

وتعتبر العقود الذكية أهم مكتسبات تحديث Taproot. وهذه العقود الذكية هي المحرك الأساسي للابتكار عبر شبكة Ethereum.

وتمنحك العقود الذكية الفرصة لبناء تطبيقات وأعمال تجارية عبر البلوك تشين. ونظرًا لأن المزيد من المبرمجين يبنون عقودًا ذكية بالاعتماد على بلوك تشين بيتكوين، فقد تصبح العملة أكثر فاعلية في عالم DeFi، أو التمويل اللامركزي.

وتهيمن Ethereum اليوم بسبب أنها البلوك تشين المفضلة لهذه التطبيقات، التي يشار إليها أيضًا باسم dApps.

وبالرغم من أن مجتمع بيتكوين وافق على تثبيت الترقية في شهر يونيو. ولكن الطرح نفسه لم يحدث حتى شهر نوفمبر. وتم تصميم التأخير لمدة شهرين لإعطاء وقت كافٍ للاختبار وتقليل احتمالية حدوث خطأ أثناء الترقية.

وتسمح الترقيات بإمكانية دخول خطأ إلى النظام، مما قد يدمر الثقة في نظام العملة المشفرة بالكامل. وهذا هو سبب اختبار عمليات الترقية بعناية وإعادة اختبارها وفحصها على مدى فترات زمنية طويلة جدًا.

المصدر: Aitnews

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى