الرئيسيةريادة

19 نصيحة من الخبراء لتصبح ثريًا دون الاعتماد على الحظ

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

لنكن صادقين. من منا لا يريد أن يصبح ثريا؟ حتى مع كل الحديث عن وهم وصعوبة بناء ثروة سريعة لا يزال كثير من الناس يريدون أن يكونوا أثرياء والسبب أن هناك شيئا ما مرتبطا بجاذبية امتلاك الكثير من المال، لكن هل يوجد شيء اسمه الثراء السريع وهل من أشياء يمكننا القيام بها لبدء مسيرة الثراء السريع فورا؟

موقع “إينفستد ووليت”(Invested Wallet) يؤكد في تقرير مطول أن الطريق نحو الثراء السريع يفترض مباشرة العمل منذ اللحظة الأولى وألا يتم تأجيل أي شيء إلى الغد. وهناك نصائح عدة قد تساعدك في المضي قدما في رحلتك لجني الأموال.

لا تضارب باستخدام أموالك
بالطبع قد تكون المضاربة طريقة سريعة لكسب بعض المال؛ لكنها أيضا طريقة أسرع لفقدانه. لكي تصبح ثريا بسرعة ليس لديك وقت لإضاعة المال مما يعني أنه ليس لديك وقت للمضاربة بأموالك. عليك أن تنخرط في استثمارات ذات نسب عوائد قوية وليس في مجموعة رهانات تحتمل الربح والخسارة.

حذار من المخططات الهرمية
أثناء البحث عن الثراء السريع احذر من المخططات الهرمية، وتعني -وفق موقع “إينفستوبيديا” (Investopedia) المختص في الشؤون المالية- نموذج أعمال غير مستقر يدفع بموجبه الأعضاء تكاليف مسبقة يتم ضخها إلى أعلى السلسلة، وقد تم تصميم هذه المخططات الهرمية لإفادة من هم في القمة. وكمثال على ذلك يعتمد كثيرون على رسوم التوظيف لكسب المال بدل السلع أو الخدمات الفعلية. لذلك فإن بناء الأعمال التجارية لنفسك بدلا من الاعتماد على الآخرين أمر ضروري.

أضف قيمة
الأشخاص الناجحون يضيفون دوما قيمة للأشياء. تعلم إضافة قيمة إلى كل شيء يساعدك في بناء الثروة. لذى سواء أكنت بصدد بدء نشاط تجاري أو عاملا في نشاط جانبي أو موظفا فأنت بحاجة إلى إضافة قيمة في كل ما تفعله لزيادة عوائدك إلى أقصى حد. سيؤدي ذلك إلى تعظيم دخلك مما سيزيد من الوتيرة التي يمكنك من خلالها أن تصبح ثريا.

ركز دائما على تقديم جودة أفضل لعملائك. وفر شيئا يحتاجه الناس، ففي عالم الترابط الذي نعيش فيه يتوقع الناس أن تبدو الأشياء حقيقية وسهلة ومريحة ومباشرة. قدم معلومات مفيدة بدون قيود، ابحث عن طرق لتزويد العملاء بنصائح مجانية قابلة للتنفيذ وتُعلّمِ شيء جديد. انخرط مع العملاء والعالم فأنت لا تعرف أبدا من الذي تساعده.

ضع خطة واتبعها لكن كن مرنا
يوضح الخبير المالي مورغان هوسل في كتابه “سيكولوجية المال” (The Psychology of Money) أن عددا لا يحصى من الأشخاص فقدوا الملايين لأنهم شعروا أنه ليس لديهم ما يكفي منه. لذلك من المهم إدراك متى يكون المال كافيا.

لتكون ناجحا، حدد أهدافا ذكية وقابلة للقياس والتحقيق وواقعية ومستندة إلى الوقت، ثم ضع خطة للوصول إلى تلك الأهداف واتبعها. بالتأكيد، هناك أوقات قد تضطر فيها إلى تعديل خطتك. لذلك فإن المرونة ضرورية. قم بإنشاء هامش أمان في خطتك من خلال وجود ميزانية وخطة طوارئ وتفكير مرن وجدول زمني واقعي.

استثمر
لا يمكنك أن تصبح ثريا بوضع أموالك في حساب توفير. أنت بحاجة إلى تطوير إستراتيجية تستغل من خلالها أموالك فكسب المال هو أسرع طريقة للثراء. تعرف على كيفية الاستثمار في سوق الأسهم واستعمل سحر الفائدة المركبة.

ابدأ نشاطا تجاريا
أصحاب المشاريع لديهم سيطرة أكبر على أرباحهم المحتملة أكثر من الموظفين. إنهم يتحكمون في قرارات تنمية الشركة وتغيير هوامش الربح. تؤدي الأرباح الكبيرة إلى مداخيل أكبر وأكبر لأصحاب المشاريع. يمكن أن تكون رحلتهم من الفقر المدقع إلى الثراء رحلة صعبة؛ لكن قد يكون المردود غير محدود عند بحثهم عن الثراء.

كن ممتنا
كن شاكرا ومقدرا للفضل وممتنا للجميل. الطريق إلى الحرية المالية وخلق الثروة ليس بالأمر السهل. غالبا ما يُقابل بالمقاومة والفشل على طول الطريق. ومع ذلك، يميل الأثرياء إلى التعبير عن امتنانهم لما لديهم وكيف وصلوا إليه.

نمِّ حس الصبر لديك
أعلم أننا نتحدث عن الثراء بسرعة لكن هذا لا يعني أننا يجب ألا نتحلى بالصبر. لا تدع عواطفك تستحوذ على أفضل ما لديك. التحلي بالصبر يمكن أن يساعدك على الثراء بسرعة، وقد يؤدي نفاده من ناحية أخرى إلى قرارات غير عقلانية قد تعيق خططك طويلة المدى.

خُض مخاطر محسوبة
هناك دائما مخاطرة في عالم الاستثمار والأعمال كما أن للعوائق الجانبية مخاطر أيضا. المخاطرة متأصلة في الثراء. ومع ذلك، ضع في اعتبارك خوض المخاطر المحسوبة. كن دوما على دراية كافية بالإيجابيات والسلبيات أثناء بناء خطة بهدف تعظيم المكافآت وتقليل الخسائر.

قم باستثمارات ذكية
الاستثمارات الذكية ضرورية لتحقيق الثراء. لا يمكنك تحمل خسارة المال عندما تريد الثراء بسرعة. بالطبع، لا تستثمر بأموال لا تملكها. لا تستخدم المال الذي تحتاجه لتغطية نفقات المعيشة ولا تلجأ إلى الديون من أجل بدء رحلة الاستثمار.

تعلم التمويل الشخصي
هناك الكثير لنتعلمه حول المال وبناء الثروة. ابدأ القراءة لمدة 20 دقيقة كل يوم حول موضوعات مثل الاستثمار وإدارة الأموال والديون والتخطيط للتقاعد وما بعده. يمكنك أيضا الاطلاع على المدونات وتسجيلات البودكاست حول التمويل والاستثمارات الشخصية. لا يهم كم تعرف هناك دائما المزيد لتتعلمه.

استثمر في تعليمك وتنمية شخصيتك
بالإضافة إلى تعلم المزيد عن التمويل الشخصي، استثمر في تعليمك بشكل عام وفي تطورك الشخصي. في كتاب “المليونير التالي بجوارك: الإستراتيجيات الدائمة لبناء الثروة” (The Next Millionaire Next Door: Enduring Strategies for Building Wealth)، تتحدث الكاتبة سارة ستانلي عن كيفية تكريس الشخص لوقته والأفكار التي تؤثر على مقدار الثروة التي يبنيها.

وترى أن تقليل الملهيات للتركيز على ذاتك يغير حياتك. معظم الأشخاص الناجحين في العالم يقرؤون في أوقات فراغهم ويمارسون الرياضة ولديهم هوايات. الحياة تعني أكثر من مجرد المال. نعم، أنت بحاجة إلى المال للبقاء على قيد الحياة، لكن ماذا تعني لك الحياة؟ هل أخذت الوقت الكافي لاكتشاف من أنت وما هو هدفك؟

أنشئ خطة مالية وتمسك بها
لا يمكنك فعل الكثير بدون خطة، والثراء ليس استثناء. تأكد من إنشاء خطة مالية ذكية تحدد الوجهة التي تريد أن تصل إليها. اسعَ جاهدا لتحقيق أقصى قدر من المساهمات في الخطط التي يرعاها صاحب العمل. إذا كنت شابا وتتطلع إلى الثراء، فأنت بحاجة أيضا إلى التفكير في الاستثمار في حساب وساطة فردي خاضع للضريبة. استثمر مبكرا واستثمر كثيرا. تأكد من أن أهدافك واقعية وقابلة للتحقيق حتى تتمكن من الالتزام بميزانيتك وبناء ثروتك.

ابنِ مصادر متعددة للدخل
يمتلك أصحاب المليارات في المتوسط 7 مصادر دخل. ما الذي يمكنك فعله للحصول على مصادر متعددة للدخل؟ يفكر معظم الناس في دخل توزيع الأرباح ودخل حقوق الملكية ومكاسب رأس المال والدخل العقاري على أنها أنواع من الدخل يمتلكها معظم الأثرياء.

ابدأ نشاطا جانبيا
يعد بدء نشاط جانبي طريقة رائعة لكسب أموال إضافية. سيساعدك أي شيء إضافي في الوصول إلى أهدافك المالية بسرعة. تأكد من الاستفادة من الأموال الإضافية عن طريق استغلالها أو تنميتها بشكل كبير يكفي لتصبح ثريا. تساعد الأنشطة الجانبية على سداد الديون مبكرا أو الاستثمار في بناء الثروة. إمكانات النمو بالاستعانة بنشاط جانبي لا حصر لها.

أنشئ ميزانية
المهم أكثر ليس كمية الأموال التي تجنيها بل المقدار الذي تستطيع الاحتفاظ به. تساعد الميزانية في إبقائك على المسار الصحيح وتضمن عدم إهدار أموالك. ستساعدك الميزانية على إنفاق أقل مما تجنيه والاستثمار أكثر وسداد الديون والادخار في حالات الطوارئ.

قلل المصاريف
معدل الادخار الخاص بك هو سر بناء الثروة والثراء. لا يتعلق الأمر بقدر الأموال التي تجنيها وأنواع العوائد التي تحصل عليها. يتعلق الأمر أكثر بكمية الأموال التي تحتفظ بها وتستثمرها وتوظفها لصالحك من خلال الأصول. الطريقة الوحيدة لزيادة معدل الادخار هي تقليل نفقاتك. يوفر لك العيش بأقل من إمكانياتك دخلا أكبر للاستثمار مقدما وجني فوائد لاحقا. إذا كنت تتطلع إلى بناء ثروتك الصافية فابدأ بوضع الميزانية وقلل النفقات.

ابنِ عادات مالية جيدة
ستساعدك المبادئ المالية الأساسية لبناء الثروة أيضا على الثراء بسرعة. كثيرا ما يتفاخر أصحاب الملايين العصاميون بوضع الميزانية وتجنب الديون والحفاظ على سياراتهم على المدى الطويل والحصول على أموال للطوارئ والاستثمار بانتظام وتقليل النفقات والتعلم باستمرار، لكنهم يبحثون أيضا عن مصادر دخل إضافية ويحاولون تجاهل عواطفهم عند التعامل مع المواقف المالية.

عندما تبني عادات مالية جيدة يتحسن وضعك المالي بشكل طبيعي. تصبح العادات سهلة بمرور الوقت. لذا جربها اليوم وابحث عن طرق لزيادة مقدار المال الذي تحتفظ به من خلال بناء عادات مالية جيدة.

ركز جيدا
حان وقت العمل. لا يمكنك الثراء بسرعة بدون الوقت والجهد، وتذكر دائما أن المال هو الوقت. لذا كن متسقا ومنضبطا ومكرسا كامل جهدك وطاقتك لخطتك. ولا تنسَ أن تتحلى بالمرونة فالأشياء تتغير باستمرار مع مرور الوقت.

شبكة الجزيرة

قناة تلفزيونية إخبارية حكومية تابعة لشبكة الجزيرة الإعلامية، تأسست في 1 نوفمبر 1996، ويقع مقرها في العاصمة القطرية الدوحة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى