أخبار الشركاتالرئيسية

“أمازون” تكشف عن امتلاكها 20% من أسهم “ريفيان” لصناعة السيارات الكهربائية

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت شركة “أمازون” يوم أمس عن امتلاكها حصة تبلغ 20% من أسهم “ريفيان” الشركة الناشئة لصناعة السيارات الكهربائية، والتي تلقت طلبات لشراء 100 ألف شاحنة تعمل بالبطارية.

في افصاحها، قالت “أمازون” إنها احتفظت حتى تاريخ 30 سبتمبر باستثمارات في أسهم “ريفيان” بما في ذلك الأسهم الممتازة بحصة تقارب 20% والتي تبلغ قيمتها بحسب المركز المالي للشركة 3.8 مليار دولار بزيادة عن قيمتها البالغة 2.7 مليار دولار بحسب المركز المالي في نهاية 2020.

قلصت أسهم “أمازون” خسائرها التي زادت عن 5% بعد إفصاحها عن استثمارها في “ريفيان” إلى تراجع بنحو 2.8% فقط ليبلغ سعر السهم 3347.27 دولاراً بحلول الساعة 12:41 مساءً في نيويورك.

ارتفع سهم “أمازون” 2.8% فقط منذ بداية العام 2021 بأقل من “مؤشر ستاندرد آند بورز” الذي سجل ارتفاع كبير.

منافس حقيقي
يتم النظر إلى “ريفيان” على أنها منافس حقيقي في سوق السيارات الكهربائية ومحتمل لشركة “تسلا”. قد جمعت الشركة الناشئة أكثر من 10.5 مليار دولار من المستثمرين حتى الآن فيما تسعى للحصول على تقييم يبلغ 80 مليار دولار في طرح عام أولي لأسهمها في وقت لاحق من العام الجاري، حسبما ذكرت بلومبرغ في أغسطس.

ذكرت “ريفيان” في إفصاح للشركة الأسبوع الماضي أنها قد تتكبد خسارة ربع سنوية تصل إلى 1.28 مليار دولار مع توسع الشركة من إنتاجها لسيارتها (R1T) أول سيارة كهربائية تعمل بالبطارية تنتجها الشركة.

كشفت الشركة التي يقع مقرها في إيرفين بولاية كاليفورنيا في إفصاح منفصل في وقت سابق من العام أن “أمازون” استثمرت أكثر من 1.3 مليار دولار في الشركة مقابل الحصول على نحو 150 مليون من الأسهم الممتازة للشركة.

تم تعديل النسبة المئوية لحق التصويت لشركة “أمازون”. بينما رفض ممثل “ريفيان” التعليق.

علاقات وثيقة
تمتلك “أمازون” مقعد بمجلس إدارة “ريفيان” ويمثلها فيه، بيتر كراويك، نائب الرئيس الأول لتطوير الأعمال والشركات العالمية في “أمازون”.

تمتلك “ريفيان” التي تتخذ من سياتل مقراً لها سجل طلبات على الشاحنات الكهربائية حتى نهاية العقد. من المقرر تسليم أول 10 ألاف شاحنة قبل نهاية العام المقبل. ويمثل ذلك الطلب حجر الزاوية في خطة “أمازون” الطموحة للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المتزايدة.

بدأ الإنتاج المحدود لشاحنة “ريفيان” لأول مرة في أغسطس وبدأت عمليات تسليم العملاء الشهر الماضي. واجهت الشركة الناشئة العديد من التأخيرات والتي أرجعتها إلى تحديات سلسلة التوريد الناتجة عن فيروس كوفيد. تسعى “ريفيان” لإنتاج ثاني طرازات سياراتها الاستهلاكية والمتمثلة في سيارة (R1S) الرياضية متعددة الاستخدامات.

كانت بلومبرغ قد ذكرت الشهر الماضي، أن “ريفيان” تعطي الأولوية وتخصيص القوى العاملة والموارد الخاصة بها لإنتاج شاحنة “أمازون” وتقدمها على النماذج التي تركز على سيارات المستهلكين الأفراد.

مصنع نورمال
تقوم “ريفيان” بتصنيع كافة سياراتها الثلاثة من الشاحنات والسيارات الصغيرة وكذلك الرياضية متعددة الاستخدام بمصنع الشركة في نورمال بولاية إلينوي. وكانت بلومبرغ قد أفادت في أغسطس أن الشركة تجري محادثات لاستثمار 5 مليارات دولار لبناء مصنع ثانٍ في فورت وورث بولاية تكساس. كما ذكرت في يناير أن الشركة تدرس خيارات لإنشاء مصنع في أوروبا وتخصيصه لتصنيع شاحنات “أمازون”.

تضم قائمة ملاك “ريفيان” شركة “فورد موتور” التي استثمرت أكثر من 820 مليون دولار في الشركة بحصة أكبر من 5% وقد خلى مؤخراً مقعد “فورد” في مجلس إدارة “ريفيان”.

تمثل “ريفيان” رهانات “أمازون” واستثماراتها من حيث القيمة. وتستثمر مجموعة متاجر التجزئة الإلكترونية أموالاً في شركات ناشئة تعمل على تكنولوجيا الصوت المتعلقة بمساعد “أليكسا” الرقمي. وتستثمر “أمازون” في شركات تابعة وموردين وتضم قائمة استثمارات “أمازون” حصص ملكية أو ضمانات لشراء أسهم في شركة توزيع المواد الغذائية “سبارت ناش” ومجموعة “إير ترانسبورت سيرفيس”.

بلومبرغ الشرق

اقتصاد الشرق مع بلومبِرغ هي أحد الخدمات الإخبارية الناطقة بالعربية والمتخصصة بتوفير الأخبار والقصص الاقتصادية من حول العالم، والتي تتبع الشرق للأخبار التي انطلقت في 11 نوفمبر 2020 لتقديم تغطيات إخبارية من حول العالم باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى