الرئيسيةسيارات

“لاند روفر” تكشف عن الجيل الجديد من “رنج روفر”

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت شركة “لاند روفر” البريطانية عن الجيل الجديد من السيارة الرياضية الشهيرة “رنج روفر”، وذلك بعد مرور 10 سنوات على إطلاق الجيل السابق.

الجيل الخامس من رنج روفر الجديد موديل 2022 يواكب العصر، مع توفره بنسخ هجينة وكهربائية، إضافة إلى المحركات التقليدية، وتصميم انسيابي وبسيط.

ويتميز الطراز الجديد “بمظهر مألوف، مع خطوط أكثر سلاسة، تحافظ على المظهر العصري للسيارة الفاخرة”، وبالإضافة إلى ذلك، قام الصانع البريطاني بتزويد رنج روفر بأحدث التقنيات، وفقا لموقع “موتور1”.

ويأتي رنج روفر كالجيل السابق بقاعدة عجلات قصيرة وطويلة، ويمكن للزبائن الاختيار بين أربعة أو خمسة أو سبعة مقاعد، ومن الأشياء المميزة مسكات الأبواب التي تبرز إلى الخارج عندما يريد السائق أو الراكب فتح الباب.

ويتميز رنج روفر الجديد بنظام تعليق هوائي إلكتروني، مع محور خلفي جديد “خماسي الوصلات”، ومثبت سرعة مع رادار، ونظام توجيه بالعجلات الأربعة (أول ويل ستيرنغ)، يمكنه تحريك العجلات الخلفية (يمينا ويسارا) كهربائيا حتى 7.3 درجة، لتحسين قدرة السيارة على المناورة. ويجعل هذا النظام دائرة الدوران أقل من 11 مترا.

ويتوفر للمشترين في أوروبا الكثير من خيارات المحركات، بما في ذلك محركان هجينان (بلغ إن هايبرد) 6 سيلندر مع محرك كهربائي، وثلاثة محركات بنزين وثلاثة محركات ديزل ثمانية سيلندر، وجميع المحركات مزودة بتوربو.

والمشترون في أميركا سيحصلون على خيارين فقط، محرك هجين (وقود وكهرباء)، وسيتوفر هذا الطراز عام 2023، ومحرك كهربائي وسيتوفر عام 2024. وجميع سيارات رنج روفر مزودة بنظام دفع رباعي.

وفي الداخل، تم تزويد الرنج الجديد بعدادات رقمية تعرض على شاشاة بمقاس 13.7 بوصة. ويتميز “الكونسول الوسطي” بشاشة معلومات ترفيهية تعمل باللمس مقاس 13.1 بوصة. وفي الخلف توجد شاشات ترفيه مقاس 11.4 بوصة تم تركيبها على ظهور المقاعد الأمامية.

ويوجد في فئة “أوتوبيوغرافي” نظام الصوت Meridian Signature Sound System ويضم 35 سماعة، بقوة 1600 واط، وتوجد أيضا سماعات في مساند الرأس الأربعة الرئيسية، لخلق تأثير مشابه لاستخدام سماعات الرأس المتطورة، وفقا لشركة لاند روفر.

وتبدأ أسعار رنج روفر الجديد من 104 آلاف دولار في الولايات المتحدة الأميركية، ومن المقرر أن يتوفر في السوق بحلول ربيع عام 2022.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى