الرئيسيةتكنولوجيا

شركة بريطانية تعيد تدوير النفايات الإلكترونية لاستخراج المعادن الثمينة

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

تخطط شركة “رويال مينت” البريطانية لبدء إعادة التدوير على نطاق واسع، للهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة المهملة، لاستخراج المعادن الثمينة، بما في ذلك الذهب والفضة، من داخل هذه الأجهزة، وفقا لصحيفة “واشنطن بوست”.

ويتم استخدام كميات صغيرة من المعادن الثمينة في لوحات الدوائر والأجهزة الإلكترونية الأخرى، التي تشكل جزءا من “كومة متزايدة من الأدوات”، التي يتم التخلص منها عالميا كل عام.

وتم تسجيل 53.6 مليون طن من النفايات الإلكترونية في جميع أنحاء العالم عام 2019، وفقا للأمم المتحدة. وتم إعادة تدوير أقل من 20 في المئة من هذه النفايات، مما أدى إلى عدم الاستفادة من المعادن الثمينة التي تقدر قيمتها بـ 57 مليار دولار، وفق الصحيفة,

وأعلنت الشركة، التي تصنع العملات المعدنية في بريطانيا منذ حوالي 1100 عام، الأربعاء، أنها ستتعاون مع شركة كندية ناشئة تسمى Excir، والتي تقول إنها تستطيع استخراج المعادن كيميائيا.

وقالت متحدثة باسم رويال مينت إنه “بدلا من أن تذهب النفايات الإلكترونية إلى خارج بريطانيا لتتم معالجتها في درجات حرارة عالية في المصاهر الأوروبية، سيتم استخراج المعادن الثمينة في درجة حرارة الغرفة، بموقع الشركة في جنوب ويلز”.

ووصفت المتحدثة هذه العملية بأنها “أكثر ملاءمة للبيئة لأنها تتجنب التأثير البيئي للحرق أو الصهر”.

وقالت الشركة المملوكة من قبل الدولة إن العلماء والمهندسين يقومون بهذه العملية بالفعل “على نطاق ضيق”، مع خطط للتوسع مستقبلا.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى