اتصالاتهواتف ذكية

33 % نمو مبيعات المنطقة من الهواتف الذكية “اونلاين”

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي
ارتفعت مبيعات الهواتف الذكية اونلاين في المنطقة خلال العام الجاري بنسبة 33 % مقارنة بما كانت عليه خلال العام الماضي ، حسب ما اظهرته داسة لمؤسسة تكنولوجي جيت للأبحاث والنشر ومقرها لندن والمتخصصة بأبحاث ‏ودراسات المواقع الألكترونية في الشرق الأوسط وأوروبا.
وجاء في الدراسة التي اشتملت على دراسة لعدد من المواقع الألكترونية التي تقدم خدمات بيع الهواتف ‏الذكية والأجهزة اللوحية عن تميز موقع هاتفكم ‏hatifkom.com‏ والتابع لمجموعة فاست تيليكوم العالمية , ‏وحصوله على خيار المحررين الأول وذلك في دراسة شملت اكثر من 10 مواقع الكترونية في الشرق الاوسط
‏ وقال المدير الفني للشركة جيمس ديفيد: “واصلت مبيعات الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية أونلاين النمو عالميًا ‏لتبلغ نحو من 330 مليون وحدة في الربع الثاني من العام الجاري، مرتفعة 13.5% مقارنة بنفس المدة من العام ‏الماضي. بحيث لم يعد ينظر المستخدم إلى الهاتف الذكي على أنه مجرد هاتف بل تعدى ذلك وأصبحت الهواتف ‏الذكية حاسبات محمولة وكاميرات وأجهزة تسجيل ”
‏وأضاف ديفيد , لقد سجلت منطقة الشرق الاوسط نشاطا أكبر مقارنة بالأسواق العالمية من حيث نسب الأرتفاع ‏بحيث بلغت قرابة 33% ارتفاعا مقارنة بالعام 2014 , وهذا ما يعكس وعي الفرد لماتقدمه تلك المواقع من ‏خصومات واسعار اضافة الى خدمات ما بعد البيع .‏
وفي دراسة متصلة بخصوص افضل المواقع والتي حازت على خيار المحررين , قال جيمس ديفيد : أن الاختيار يتم ‏وفق أسس ومعايير وضعتها اللجنة الاستشارية وعدد من المحررين في تكنولوجي جيت في مجال تكنولوجيا ‏المعلومات والتجارة الالكترونية والمكونة من 12 خبيرا عربيا وعالميا يتبعوننا من ثمان دول أبرزها الولايات ‏المتحدة الأمريكية وبريطانيا والاردن والامارات والصين ، مشيرا إلى أن اللجنة تضع نصب أعينها ، نتائج الأداء ‏التفاعلي المنعكسة على الجمهور ، للموقع المرشح ، مع الأخذ بعين الاعتبار خدمات ما بعد البيع والصيانة ‏والضمان والمنتج الأصلي ، وهذا ما أنطبق على موقع هاتفكم ‏hatifkom.com‏ قبل اختيارنا له .
وحول التحديات التي تواجه نمو مبيعات الهواتف الذكية في منطقة الشرق الاوسط , قال ديفيد ” يهوى ‏الكثيرون استبدال أجهزتهم الذكية بأحدث الإصدارات، لكن الإعلانات لا تحدد المميزات الحديثة بدقة، ما يدفع ‏البعض لشراء أجهزة قديمة على أنها الأحدث , رغم أن العين المتمرسة تكفي لاكتشاف المبالغة الموجودة في ‏الإعلانات , فعلى سبيل المثال وهم المطبوعات الدعائية التي تشير غالبا على تقنيات جديدة ولكن عند شراء ‏الجهاز يكتشف العميل أن لا فروقات بين هذا الجهاز وجهازه القديم

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى