الرئيسيةسيارات

شركة “لوسيد” الناشئة تكشف عن سيارة ذات ليزر استشعاري

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

كشفت شركة “لوسيد” الناشئة لصناعة السيارات الكهربائية عن نيتها طرح أول سيارة كهربائية مزودة بتكنولوجيا وحدات الاستشعار عن بعد بأشعة الليزر أو الليدار في الولايات المتحدة.

ويتكون النظام الجديد من مجموعة كاميرات وجهاز رادار ووحدة ليدار، ويسمى “دريم درايف برو” (Dream Drive Pro)، ليجعل السيارة الصالون “إير” (AIR) التي تعتزم “لوسيد” طرحها في الولايات المتحدة، قادرة على وضع نفسها في مكان الانتظار آليا، كما يقدم المساعدة للقيادة في الطرق الخالية وأخرى للقيادة في الطرق البطيئة.
كما تشتمل مقصورة السيارة على كاميرا تعمل بالأشعة تحت الحمراء، تتعقب موضع الرأس والنظر والوميض ومستشعرات الضغط على العجلة، لاكتشاف ما إذا كان السائق عاجزًا عن القيادة أم لا. وفي حالة الطوارئ، تتوقف السيارة تمامًا بطريقة آلية.

وتعتزم “لوسيد غروب” توفير هذه التجهيزات بصورة قياسية في النسخة التجريبية من السيارة الصالون.
ويبلغ سعر السيارة “إير دريم إيدشن” (Air Dream Edition) 169 ألف دولار، في حين يبلغ سعر الطراز “غراند تورينغ” (Grand Touring) 139 ألف دولار، ومن المقرر بدء تسليم السيارات للعملاء خلال العام الحالي.

وتعدّ شركة “لوسيد” إحدى الشركات الأميركية المتخصصة في تصنيع السيارات الكهربائية، والتي يتوقع أن تكون من أبرز منافسات شركة “تيسلا” (Tesla) الأميركية، علمًا بأنها تستهدف سوق السيارات الكهربائية الفخمة، تحت قيادة رئيسها التنفيذي بيتر رولينسن.

يتكون النظام الجديد من مجموعة كاميرات وجهاز رادار يجعل السيارة “إير” قادرة على وضع نفسها في مكان الانتظار آليا، كما يقدم المساعدة للقيادة في الطرق الخالية وأخرى للقيادة في الطرق البطيئة

يذكر أن صندوق الاستثمارات العامة السعودي يعدّ من أكبر المستثمرين في شركة “لوسيد”، إذ كان الصندوق السيادي للمملكة قد أعلن عام 2018 عن استثماره ما يزيد على مليار دولار أميركي في الشركة الناشئة، بهدف تمكينها من “الإطلاق التجاري لأولى سيارات لوسيد الكهربائية: لوسيد إير، عام 2020” بحسب بيان سابق من الصندوق.

وقد كان هذا الاستثمار -بحسب ما أفادت به وكالة أنباء “بلومبيرغ” سابقا- مشروطًا بأن تتعهد “لوسيد موتورز” بإنشاء مصنع لها في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، بتمويل من الصندوق، أو في مدينة “نيوم” كموقع محتمل آخر للمصنع بحسب المصادر التي تحدثت إلى الوكالة، وهو ما أكّدته مجلة فوربس (Forbes) الأميركية، وذكرته على لسان روليسون الرئيس التنفيذي للوسيد.

يذكر أن شركة “لوسيد” قد أنشئت عام 2007 باسم “أتيفا” (Ativa)، وكانت متخصصة في قطاع تقنية البطاريات، قبل أن تنتقل إلى قطاع تصنيع السيارات. وقد انضمّ إليها عام 2013 بيتر رولينسن، والذي شغل قبل التحاقه بها منصب كبير المهندسين في مشروع تطوير سيارة “تيسلا”، طراز “إس” (S).

هذا وتقدر قيمة “لوسيد” التي تم طرحها للاكتتاب العام عبر شركة استحواذ في يوليو/تموز الماضي، 41 مليار دولار.

شبكة الجزيرة

قناة تلفزيونية إخبارية حكومية تابعة لشبكة الجزيرة الإعلامية، تأسست في 1 نوفمبر 1996، ويقع مقرها في العاصمة القطرية الدوحة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى