الرئيسيةشبكات اجتماعية

تقرير يكشف العوائد المالية لصناع المحتوى على “يوتيوب”

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

من المعروف الآن لدى الجميع أن صناع المحتوى على موقع “يوتيوب” أو كما يطلق عليهم “يوتيوبرز”، يحققون عائدات مالية كبيرة وخاصة عندما تكون أعداد المتابعين عالية في القناة.

ونشر موقع “بيزنس إنسايدر” تقريرا يتحدث فيه عن العوائد المالية التي يمكن أن يجنيها اليوتيوبرز، وقال إن “تجاوز حاجز المليون مشترك على يوتيوب يعد علامة فارقة كبيرة”.

ويوضح التقرير أنه عندما يكون هناك عدد كبير من المشتركين والمشاهدين، عندها يمكن لصانعي المحتوى الاعتماد على يوتيوب كمصدر مالي للعيش براحة.

ويكسب اليوتيوبرز المال بعدة طرق، وعادة ما تشكل الأموال الناتجة من الإعلانات التي يتم تشغيلها في مقاطع الفيديو الخاصة بهم، جزءا كبيرا من دخلهم.

وعلى سبيل المثال حقق اليوتيوبر Andrei Jikh، (لديه 1.7 مليون مشترك في قناته على يوتيوب)، 1.6 مليون دولار من عائدات الإعلانات في أقل من ثلاث سنوات.

وتقول اليوتيوبر “تيفاني ما” MissTiffanyMa لموقع إنسايدر، (لديها 1.8 مليون مشترك في قناتها على يوتيوب)، إنها تكسب نحو 11500 دولار شهريا من الإعلانات على مقاطع الفيديو الخاصة بها.

ولبدء جني الأموال مباشرة من يوتيوب، يجب أن يكون لدى اليوتيوبر أكثر من 1000 مشترك في القناة و4000 ساعة مشاهدة.

وبمجرد وصولهم إلى هذا الحد، يمكنهم التقدم بطلب للبدء في تحقيق الدخل من قنواتهم من خلال الإعلانات والاشتراكات وعضويات القناة.

ومقابل كل 1000 مشاهدة للإعلان، يدفع المعلنون سعرا معينا لموقع يوتيوب، ويأخذ الأخير 45٪ من الأرباح، فيما يحصل اليوتيوبرز على الباقي.

ويكسب العديد من اليوتيوبرز الأموال من خارج يوتيوب أيضا، وعلى سبيل المثال أطلق اليوتيوبر غراهام ستيفان Graham Stephan، الذي لديه 3.4 مليون مشترك، علامته التجارية الخاصة بالقهوة.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى