أجهزة ذكيةالرئيسية

“آبل” تكشف موعد إطلاق الجيل الجديد من “ماك بوك برو”

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

قررت شركة “آبل” أن تكشف عن أول إعادة تصميم منذ خمس سنوات لجهاز الحاسب المحمول “ماك بوك برو” وذلك يوم الأثنين 18 أكتوبر خلال حدث إعلامي.

سيكون هذا الحدث، الذي تمَّ الإعلان عنه تحت شعار (Unleashed)، الفعالية الثانية لشركة “أبل” في الخريف، والذي يمثِّل موسم إطلاق أجهزتها. ففي الشهر الماضي عقدت الشركة حدثاً افتراضياً لتقديم “أيفون 13″، وأجهزة “أيباد” الجديدة، والإصدار السابع لساعة “أبل”.

سيكون “ماك بوك برو” الجديد أكبر تغيير في المنتج منذ طرح تصميمه الحالي في أكتوبر 2016. إذ سيكون الإصدار الجديد أوَّل موديل أعلى لـ “ماك بوك برو”، كما يستبدل رقائق شركة “إنتل” بمعالجات من تصميم “أبل”. وتستقر مبيعات جهاز “ماك” الذي كان يوماً ما المنتج الرائد لشركة “أبل”، الواقعة في “كوبرتينو” في كاليفورنيا، محققةً حوالي 10% من المبيعات.

ستتضمَّن الإصدارات الحديثة تصميماً جديداً، وشاحناً مغناطيسياً، وشاشات محدثة بحجم 14 و16 بوصة. وستستعيد الأجهزة أيضاً منفذ (HDMI) الذي تمَّت إزالته في الإصدار الأخير، كما ستزيل شريط “شاشة اللمس” المثير للجدل من لوحة المفاتيح.

كانت “أبل” قد قامت مؤخَّراً بترقية الموديل الأقل من جهاز “ماك بوك برو” في نهاية العام الماضي من خلال تزويده بمعالج “إم1” الخاص بها، في حين لم يتم تحديث الموديل الأعلى من “ماك بوك برو” منذ عامين.

شريحة متطورة
ذكرت “بلومبرغ نيوز” في وقت سابق من هذا العام أنَّ “ماك بوك برو” الجديد، الذي يحمل الاسم الرمزي الداخلي ( J314وJ316)، سيستخدم إصداراً متطوراً من شريحة (إم1) مع أداء أعلى لكلٍّ من مهام الحوسبة الرئيسية، ورسومات الجرافيك.

وستحتوي الرقائق الجديدة على 10 نوى إجمالاً، بما في ذلك 8 نوى عالية الأداء تحتوي على مزيد من المهام، وهناك نويتان منخفضتان في طاقتهما لمزيد من العمليات الأساسية، وستتوفَّر أيضاً بـ 16 نواة، و32 نواة للرسومات. بالمقارنة مع “إم1” الذي يأتي بـ4 نوى عالية الأداء، و 4 نوى منخفضة الطاقة، و7 أو 8 من نويات رسومات الجرافيك.

ومن المتوقَّع أن تشق الرقائق الجديدة طريقها في النهاية إلى أجهزة “ماك” الأخرى في المستقبل. إذ تعمل “أبل” أيضاً على تحديث جهاز “ماك ميني”، و”ماك برو” الأصغر، و”أي ماك” الأكبر، و”ماك بوك برو” الجديد منخفض التكلفة، و”ماك بوك إير” المحدث.

بالإضافة إلى أجهزة “ماك” الجديدة؛ تعمل “أبل” على الإصدار التالي للموديلات الأقل من أجهزة “إيربودز”. وبحسب “بلومبرغ نيوز”؛ فإنَّ الإصدار الجديد سيبدو مشابهاً

لـ “إيربودز برو”، وسيحتوى على علبة شحن أُعيد تصميمها.

بلومبرغ الشرق

اقتصاد الشرق مع بلومبِرغ هي أحد الخدمات الإخبارية الناطقة بالعربية والمتخصصة بتوفير الأخبار والقصص الاقتصادية من حول العالم، والتي تتبع الشرق للأخبار التي انطلقت في 11 نوفمبر 2020 لتقديم تغطيات إخبارية من حول العالم باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى