الرئيسيةتكنولوجيا

تطوير خوذة تمنع تساقط الشعر أثناء العلاج الكيميائي

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

كشفت شركة طبية في إيرلندا عن الخوذة الجديدة التي طورتها لمرضى العلاج الكيميائي، والتي يمكنها الاحتفاظ بالشعر أثناء الخضوع للعلاج.

وبالنسبة إلى العديد من مرضى السرطان، يعد تساقط الشعر من أكثر الجوانب المثيرة للصدمة في العلاج الكيميائي.

وأفاد موقع «سبرينغ وايز» المتخصص في الابتكارات الحديثة، أن شركة «لومينايت مديكال» ركزت في ابتكارها على منع تلف بصيلات الشعر إثناء العلاج الكيميائي. ويُعرف أنه خلال العلاج، تعطى أدوية مثبطة للسرطان عن طريق الوريد، وتنتقل في جميع أنحاء الجسم بما في ذلك بصيلات الشعر، وهذا هو السبب في أن المرضى يعانون من الغثيان والضعف وتساقط الشعر.

وما قامت به شركة «لومينايت مديكال» هو ابتكار خوذة ضاغطة على الرأس تقيد مؤقتاً تدفق الدم إلى بصيلات الشعر وتمنع وصول الأدوية إليها.

هذا، ويجري اعتمار الخوذة خلال جلسات العلاج الكيميائي وتستخدم ضغطاً لطيفاً لتقييد تدفق الدم فقط إلى جلد فروة الرأس، مع السماح للأدوية بالوصول إلى أي مكان آخر.

وتزعم الشركة أن الجهاز لا يضر بفروة الرأس والشعر، بسبب تقييد تدفق الدم مؤقتاً، وأنه آمن مريح، وأنها أجرت اختبارات أولية على حيوانات وبشر أصحاء، حيث أظهر معدلات عالية من احتباس الشعر. وقال رئيسها التنفيذي، آرون هانون، إن الجهاز يعمل على معظم أنواع الشعر وأطواله.

صحيفة البيان الإماراتية

صحيفة يومية سياسية شاملة تصدر في دبي في الإمارات العربية المتحدة. تأسست في 10 مايو عام 1980. وتصدر معها ثلاث ملاحق يومية "البيان الرياضي" و"البيان الاقتصادي" و"الحواس الخمس".

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى