اقتصاد

النفط يتهاوى إلى أدنى سعر في 11 عاما

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

تهاوت أسعار النفط، الجمعة، مدفوعة بتخمة المعروض من المادة الخام، لتقترب من مستويات العام 2004، عندما بلغ سعر البرميل نحو 34 دولار.
وشهدت أسعار النفط الجمعة استمرارا في انحدارها الحاد لتتجه صوب أدنى مستوياتها في 11 عاما، بعد أن حذرت وكالة الطاقة الدولية من أن فائض الامدادات العالمية قد يزداد العام المقبل.

فقد هوت أسعار العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي بما وصل إلى 5 بالمائة الجمعة و12 بالمائة خلال الأسبوع، متأثرة بالطقس المعتدل في الولايات المتحدة وهبوط شديد لسوق الأسهم الأميركية.

وحذرت وكالة الطاقة الدولية، التي تقدم المشورة بشأن الطاقة للدول المتقدمة، من أن نمو الطلب على الخام أخذ يتباطأ.

وللمرة الأولى منذ ديسمبر 2008، تراجعت أسعار النفط في العقود الآجلة لخام برنت إلى ما دون 38 دولارا للبرميل، وتم تداولها منخفضة 1.80 دولار أو 4.5 بالمائة عند التسوية إلى 37.93 دولار للبرميل.

وهبط برنت خلال الجلسة إلى 37.36 دولار، وهو أعلى بنحو دولار من المستوى 36.20 دولار الذي سجله خلال الأزمة المالية.

وإذا استمر سعر برنت في الهبوط عن هذا المستوى الأسبوع المقبل، فسوف يكون هذا أدنى مستوى له منذ منتصف 2004 عندما حوم حول 34 دولارا.
كذلك تراجعت أسعار النفط في عقود الخام الأميركي إلى ما دون 36 دولارا عند التسوية، وذلك للمرة الأولى منذ فبراير 2009.

وخسر الخام الأميركي 1.14 دولار أو 3 بالمائة إلى 35.62 دولار للبرميل عند التسوية بعدما سجل أدنى مستوى في الجلسة 35.35 دولار للبرميل.
كان الخام الأميركي قد هوى إلى 32.40 دولار خلال الأزمة المالية في ديسمبر 2008.

المصدر : موقع سكاي نيوز

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى