أخبار الشركاتالرئيسية

“إنتل” تطرح معالج يجمع بين الإلكترونيات التقليدية وتصميم المخ البشري

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت شركة “إنتل” الامريكية عن المعالج الجديد “لويهي 2” والذي يمثل الجيل الثاني من المعالجات الإلكترونية التي تجمع بين الإلكترونيات التقليدية وتصميم المخ البشري، وذلك في محاولة للتقدم والتطور في مجال صناعة الكمبيوتر.

وأشار موقع سي نت دوت كوم المتخصص في التكنولوجيا إلى أن الشريحة لويهي 2 تعبر مثلا لتكنولوجيا تعرف باسم “الحوسبة العصبية” وهي أسرع من الشريحة لويهي بعشر مرات تقريبا.

وجاءت زيادة سرعة الشريحة الجديدة نتيجة مضاعفة عدد ما يعرف باسم “الخلايا العصبية الرقمية” والتي تشبه خلايا المخ البشري 8 مرات. كما تستطيع الشريحة الجديدة معالجة أكواد البرمجة بصورة أفضل لمساعدة الباحثين في إنجاز المزيد من المهام الحوسبية.

وتم إنتاج الشريحة الجديدة باستخدام عملية التصنيع الجديدة لشركة إنتل المعروفة باسم إنتل 4 والتي تعتبر أيضا أسلوبا جديدة في التصنيع تعتزم الشركة الأمريكية استخدامه في تصنيع رقائقها عام 2023.

ويمكن لعملية تصنيع إنتل 4 زيادة كثافة الإلكترونيات في أي شريحة وهي ميزة حيوية تحتاج إليها لوضع مليون خلية عصبية رقمية في شريحة لا تزيد ساحتها عن 30 ميليمترا مربعا.

يذكر أن حوسبة الخلايا العصبية تختلف عن تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتعتبر ثورة في تكنولوجيا الكمبيوتر وتعتمد بدرجة أكثر مرونة على طريق تعلم واستجابة العقل البشري لأنها تركز بشكل أكبر على الخصائص الفيزيائية للمادة الرمادية البشرية أي الخلايا العصبية في المخ البشري.

صحيفة الاقتصادية السعودية

صحيفة عربية سعودية متخصصة باخبار الاقتصاد العالمي و الخليجي و السعودي و كل ما يخص أسواق الأسهم و الطاقة و العقارات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى