منوعات

إطلاق قمر صناعي أمريكي لمراقبة تأثير التغير المناخي

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

حمل صاروخ أطلس 5، القمر الصناعي “لاندسات 9” إلى الفضاء، منطلقا من قاعدة فاندنبرغ للقوة الفضائية في الساعة 11:12 صباحا.

وفي التفاصيل، أطلقت الولايات المتحدة، الإثنين، أحدث أقمارها الصناعية، من ولاية كاليفورنيا، بهدف مراقبة تغير المناخ وتأثيره على كوكب الأرض.

ومن المقرر أن يعمل “لاندسات 9″، وهو مشروع تابع لوكالة ناسا ومعهد المسح الجيولوجي الأميركي، جنبا إلى جنب مع “لاندسات 8″، لتسجيل التأثيرات البشرية والطبيعية على سطح الأرض لعقود من الزمان تمتد لخمسين عاما من عمليات مراقبة الأراضي والمناطق الساحلية التي بدأت مع إطلاق أول لاندسات في عام 1972.

ويحمل “لاندسات 9″، أجهزة استشعار تصويرية لتوثيق الأجزاء المرئية وأجزاء أخرى من الطيف الضوئي، إضافة إلى مستشعر حراري لقياس درجات حرارة السطح.
ويعد برنامج لاندسات، أطول سجل لرصد الأرض من الفضاء، وفقا لوكالة ناسا، يتم من خلاله التقاط التغييرات في المناظر الطبيعية للكوكب بدءا من نمو المدن إلى تحركات الكتل الجليدية.

وتمكن برنامج لاندسات من جمع أكثر من 9 ملايين صورة متعددة الأطياف لمناطق الأرض والساحلية، وفقًا لجيف ماسيك، عالم مشروع “لاندسات 9″، في مركز غودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا.

وقال في تصريح له قبل الإطلاق: “باستخدام هذا السجل يمكننا حقًا توثيق وفهم التغييرات التي حدثت في بيئة الأرض خلال هذه الفترة من الأنشطة البشرية بالإضافة إلى الأحداث الطبيعية”.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى