ريادة

“Hour of Code”: فعالية لنشر ثقافة البرمجة للأطفال

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين
أكدت المديرة التنفيذية والمؤسس لأكاديمية “HelloWorldKid” – المتخصصة في تعليم الأطفال البرمجة – حنان خضر يوم أمس، بان شريحة الأطفال قادرة على استيعاب وفهم لغات البرمجة التي قد يراها البعض “صعبة ومعقدة” في عالم اصبح يعجّ بالكثير من التقنيات والخدمات التي اصبحت تقوم على الإنترنت.
وقالت خضر لـ”الغد” بانه على العكس من ذلك فالأطفال والصغار هم نواة للتعلّم والتوجيه نحو عالم الابداع والابتكار، والبرمجة ليست صعبة ومعقدة كما يعتقد البعض فهي كـ ” الرياضيات” تعتمد على المنطق، وهو امر مهم جدا، فالطفل لا يتعلّم في هذا الاطار برمجة تطبيق أو لعبة إلكترونية فقط ، ولكنه يتعلّم ايضا التفكير بمنطقية وسلوك الإبداع.
واوضحت خضر في حديثها لـ ” الغد” بأن أكاديمية ” HelloWorldKid ” إلى جانب استمرارها في عقد دورات تعليم البرمجة والريادة ضمن عملياتها الاعتيادية، فهي ستنظم يوم الجمعة المقبل الموافق للثاني عشر من الشهر الحالي فعالية ” Hour of Code” العالمية في الأردن بالتعاون والدعم من شركة أمنية للهواتف المتنقلة، وذلك بالتزامن مع عقد الفعالية في دول مختلفة حول العالم في حدث عالمي ينظّم من جهات تعليمية وتقنية خلال الفترة من السابع الى الثاني عشر من شهر كانون الأول (ديسمبر) من كل عام.
وقالت بان الفعالية ستنعقد في مركز شركة أمنية للريادة ” The Tank” في مجمع الملك حسين للأعمال، يوم الجمعة خلال الفترة من الساعة الثانية إلى الخامسة مساء، حيث ستقدم الأكاديمية خلال الفعالية دورة أو ورشة عمل توعوية لتعلم البرمجة ستكون موجهة لاعمار مختلفة، لافتة إلى أن الفعالية ستكون مجانية وبدعوة مفتوحة للجميع.
وتوقعت خضر ان يحضر الفعالية أكثر من 30 طفلا وطالبا في الفئة العمرية من 6 سنوات إلى 14 سنة، مؤكدة بان الهدف العام من الفعالية هو نشر ثقافة البرمجة بين اجيال الصغار الذين يتعاملون اليوم بشغف وحب اطلاع وابداع مع التكنولوجيا الحديثة ومكوناتها.
وأكدت بأن تعليم الاطفال البرمجة هو استثمار للمستقبل، فقد يكون التعلّم على البرمجة في الصغر نواة لريادي أو مبتكر في مجال التكنولوجيا مستقبلا، مشيرة الى أهمية تبني المدارس ووزارة التربية والتعليم لمنهاج متخصص في البرمجة والريادة للعمل على جيل يمكنه الابداع في العالم الرقمي مستقبلا.
واشارت إلى أهمية تعميم فكرة البرمجة والريادة لشريحة الأطفال وطلاب المدارس لايجاد مساواة بينهم وبين اقرانهم في دول العالم المتقدّم، واوضحت بان الصغار اليوم يعيشون ويتعاملون اليوم مع الهواتف الذكية وتطبيقاتها دون تهيّب وعن قرب، ما يعني فرصة كبيرة لتقريبهم أكثر من عالم البرمجة.
وتعدّ “ساعة من البرمجة Hour of Code”، التي أطلقتها منظمة Code.org العام 2013، أكبر حدث تعليمي في التاريخ، حيث تستقطب مشاركة ملايين الطلاب والطالبات من مختلف أنحاء العالم.
وبرنامج أكاديمية ” HelloWorldKid ” هو الأول من نوعه في المنطقة في تعليم الأطفال من الفئة العمرية 8-12 سنة برمجة الحواسيب والهواتف الذكية، وضمن هذا البرنامج يتعلم الطفل كيف يفكر الكمبيوتر، وكيف نستطيع نحن (الانسان) أن نأمر الأجهزة الذكية (حاسوب – تابلت – موبايل) فتستجيب لأوامرنا، ويتكون البرنامج من عدة مستويات تدريبية تتدرج من مستوى المبتدئ حتى يصل الطفل إلى التمكن من أنواع البرمجة المختلفة، حيث يشتمل على تعليم كيفية برمجة تطبيقات الحاسوب، برمجة الويب، وتطبيقات الأجهزة الذكية (الموبايل والتابلت) بالاضافة إلى التعرف على مبادئ الريادة.

المصدر : صحيفة الغد الأردنية

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى