الرئيسيةدولي

توقعات بالموافقة على لقاح “فايزر” للأطفال ضد كورونا خلال أسابيع

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

بحسب توقعات خبراء في الصحة، من المقرر أن توافق إدارة الغذاء والدواء على استخدام لقاح “فايزر” للأطفال دون سن الـ12 عامًا.

وقال الطبيب جيمس هيلدريث، مستشار لدى “أف دي أيه” لشبكة “سي أن أن” مؤخرا، إنه “بحلول عيد الهالوين، سنرى لقاحات للأطفال، والتي ستحتاج إلى عدة أسابيع حتى يتم إقرار مثل هذا القرار”.

من جانبه قال الطبيب بيتر هوتز، عميد المدرسة الوطنية في كلية بايلور للطب “إن توسيع الوصول إلى اللقاح سيكون مهما لحماية الأطفال وإنهاء سيطرة الفيروس على الولايات المتحدة للجميع.
وأشار إلى أنه “إذا كنا جادين في وقف هذا الوباء، فنحن بحاجة إلى تطعيم 85-90 في المئة من سكان الولايات المتحدة، وهذا يعني الجميع، بالغين أو مراهقين أو أطفال”.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية كان ربع الحالات المسجلة بالإصابة بكورونا من نصيب الأطفال.

ووفق بيانات الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال ومركز مكافحة الأمراض والوقاية منها “سي دي سي”، فإن الأسبوع الماضي سجل رقما كبيرا في إصابات الأطفال، كما ارتفعت أعداد الحالات التي تحتاج للعلاج في المستشفيات، حيث بلغ معدل دخول الأطفال للمستشفيات بسبب كوفيد-19 نحو 311 حالة يوميا.

حاليا يمكن إعطاء اللقاحات لمن أتم الـ12 عاما، فيما لا يزال معدل تطعيم صغار السن الأميركيين يقترب من النصف، بحسب “سي دي سي”.
وأعلنت فايزر وبيونتك، الاثنين، أن نتائج الاختبارات السريرية أظهرت بأن لقاحهما “آمن” ومنح استجابة مناعية “قوية” للأطفال بين سن 5 و11 عاما، وأكدتا أنهما ستسعيان للحصول على موافقة على استخدامه من الجهات الناظمة قريبا.

وأفادت الشركتان في بيان أن اللقاح سيعطى بجرعة أقل لهذه الفئة، عن تلك المعطاة للأشخاص البالغين، 12 عاما وما فوق.

وهذه نتائج جزئية لدراسة شملت 4500 طفل بين سن الستة أشهر و11 عاما في الولايات المتحدة وفنلندا وبولندا وإسبانيا.

وكانت شركة فايزر للصناعات الدوائية تخطط للتقدم بطلب للحصول على موافقة الإدارة الأميركية للغذاء والدواء “أف دي إيه”، كي تتمكن من منح اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد للأطفال ما بين 6 أشهر و5 أعوام، في نوفمبر.

وبحسب وثيقة قدمتها الشركة خلال مؤتمر متخصص بالصحة، فإنها كانت تخطط للتقدم بطلب للحصول على موافقة لاستخدام اللقاح للأطفال ما بين 5 و11 عاما، في أوائل أكتوبر.

وقال ألبرت بورلا الرئيس التنفيذي لفايزر في بيان صحفي “منذ يوليو، زادت حالات إصابة الأطفال بكوفيد-19 بنحو 240 في المئة في الولايات المتحدة، وهو ما يسلط الضوء على الحاجة الصحية العامة للتطعيم”.

وحصل لقاح الشركتين، الذي يسمى كوميرناتي، بالفعل على تصريح للاستخدام مع الأطفال ابتداء من عمر 12 عاما في كثير من الدول، ومنها الولايات المتحدة.

وسيتم إعطاء الأطفال في الفئة العمرية من خمسة أعوام إلى 11 عاما جرعتين تعادلان ثلث ما تم إعطاؤه للأفراد في عمر 12 عاما فأكثر.
وتسبب فيروس كورونا بوفاة ما نحو 4.7 مليون شخصا في العالم منذ نهاية ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس.

وأفادت بيانات نشرتها الاثنين، جامعة جونز هوبكنز أن فيروس كورونا حصد في الولايات المتحدة أرواحا أكثر مما فعلت الإنفلونزا الإسبانية قبل قرن من الزمن.

ووفقا لآخر حصيلة نشرتها الجامعة فإن أكثر من 675 ألف مصاب بفيروس كورونا في الولايات المتحدة توفوا منذ بدء الجائحة في مطلع 2020.

ووفقا للمؤرخين والمراكز الأميركية للوقاية من الأمراض ومكافحتها، فإن الإنفلونزا الإسبانية التي ضربت البشرية في 1918-1919 حصدت أرواح ما لا يقل عن 50 مليون شخص في جميع أنحاء العالم، لكن، خلافا لكوفيد-19، فإن جائحة الإنفلونزا الإسبانية فتكت خصوصا بفئات عمرية يفترض أنها تتمتع بصحة جيدة، بما في ذلك الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات والأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى