تكنولوجيا

إنجاز مشروع “المراسلات الحكومية الإلكترونية”

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين
كشف أمين عام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات م.نادر ذنيبات أمس أن الحكومة ؛ من خلال مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني؛ أنجزت مؤخرا مشروع “نظام المراسلات الإلكترونية بين المؤسسات والدوائر الحكومية”.
وتوقع ذنيبات البدء بتطبيق المشروع في مرحلة تجريبية قبل نهاية العام الحالي.
وقال ذنيبات في تصريحات صحفية لـ”الغد” إن “هذا النظام ؛ الذي يهدف إلى تحويل مراسلات دواوين المؤسسات الحكومية فيما بينها إلى إلكترونية بشكل كامل؛ قد أنجز وجرى عرضه على مجلس المدراء التنفيذيين لتكنولوجيا المعلومات (CIO Council) الذي أبدى مجموعة من الملاحظات على النظام بانتظار عكسها على الواقع”.
وتوقّع ذنيبات أن يجري تطبيق النظام على 5 مؤسسات حكومية كمرحلة تجريبية قبل نهاية العام الحالي، لاختبار مدى فعالية ونجاح هذا النظام ليتم تعميمه بعد ذلك على المؤسسات الحكومية المختلفة.
ويهدف مشروع المراسلات الحكومية الإلكترونية إلى إيجاد نظام مراسلات آمن يشمل توفير إمكانيات التراسل والمتابعة والأرشفة لما يجري تداوله من مراسلات بين الدوائر والمؤسسات الحكومية المختلفة كبديل عن استخدام السيارات الحكومية.
وأوضح ذنيبات أنّ الحكومة حرصت على اخراج النظام ليتميز بالأمن والموثوقية، موضحا أن هناك مراسلات وتواصلا يجري بين المؤسسات الحكومية فيما بينها من خلال البريد الإلكتروني ولكن انظمة البريد الإلكتروني الحالية لا تسمح بالمتابعة على المراسلات التي تجري بين هذه المؤسسات، وهو ما يوفره النظام الجديد.
كما بيّن أن نظام المراسلات الإلكترونية يتوافر اليوم داخل عدد من المؤسسات والوزارات الحكومية، ولكنه لا يتوفر على مستوى الحكومة ككل، والمؤسسات الحكومية فيما بينها، ولذا ارتات الحكومة العمل على ايجاد هذا النظام الجديد.
وكان مجلس الوزراء قرر بداية العام الحالي الموافقة على استكمال الخطوات الاجرائية التي اتخذت لتحويل عملية توزيع البريد الرسمي على الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية لتصبح عبر المراسلات الإلكترونية بالكامل كبديل عن استخدام السيارات الحكومية، حيث أكد مجلس الوزراء وقتها على أهمية عدم الابطاء وانهاء هذا الامر بالسرعة القصوى لما له من أهمية في تحقيق أمن المراسلات الحكومية وترشيد الاستهلاك والحد من الهدر في استخدام السيارات الحكومية.
في ذلك الوقت كانت الحكومة أمام خيارين لتنفيذ هذا المشروع الذي وجّه مجلس الوزراء للعمل عليه ؛ الأول خيار التنفيذ من خلال طرح عطاء لاستقطاب جهات قادرة على التنفيذ فيما تمثل الخيار الثاني بتنفيذ المشروع من خلال مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني، حيث اعتمد الخيار الثاني لتنفيذ المشروع.
وأطلقت الحكومة ثماني خدمات إلكترونية مكتملة للحكومة الإلكترونية، وتشمل الخدمات الثماني، خدمتين لأمانة عمان الكبرى، هما الاستعلام عن مخالفات السير مع الدفع، والاستعلام عن المسقفات مع الدفع، وخمس خدمات لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات، تشمل خدمات تقديم كشف التقدير الذاتي مع الدفع وتقديم اقرارات المبيعات مع الدفع وارسال طلب خدمة داخلية مثل طلب براءة ذمة، اضافة إلى تقديم ودفع الضرائب الشهرية للشركات ( اقتطاعات الرواتب ) وتقديم ودفع الضرائب الشهرية للشركات ( اقتطاعات المهن الحرة والأعمال )، كما تشمل خدمة لوزارة العدل، وهي اصدار شهادة عدم المحكومية.

المصدر : صحيفة الغد الأردنية

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى