اقتصادالرئيسية

الاحتياطيات الأجنبية تسجل مستوى تاريخي غير مسبوق يبلغ 17.2 مليار دولار

ارتفعت 7.5% منذ بداية العام

شارك هذا الموضوع:

الاحتياطيات الأجنبية كافية لتغطية فواتير 10 أشهر من المستوردات

هاشتاق عربي – خاص
سجلت الاحتياطيات الأجنبية لدى البنك المركزي الأردني مستوى قياسيا غير مسبوق ببلوغها 17.2 مليار دولار بنهاية الشهر الماضي.
وارتفعت الاحتياطيات الأجنبية لدى البنك المركزي بنسبة فاقت 7.5% منذ بداية العام الحالي مدفوعة بسياسة حصيفة للبنك المركزي الأردني، وجملة من التطورات الاقتصادية والاجراءات التي تم اتخاذها بمواجهة تداعيات أزمة جائحة كورونا (covid-19) .
وبحسب بيانات البنك المركزي الأردني فإن هذا المستوى من الاحتياطيات يكفي لتغطية المستوردات من السلع والخدمات لمدة تبلغ حوالي العشرة أشهر، وهو ما يعد من أكثر المستويات أماناً بحسب المقاييس العالمية التي تشترط تغطية فترة 3 شهور من المستوردات.
وفي التفاصيل فقد استقرت الاحتياطيات الأجنبية من الذهب عند مستوى يزيد على 2.6 مليار دينار تتوزع على ما يزيد على 2 مليون أونصة من الذهب.
وارتفعت الاحتياطيات من حقوق السحب الخاصة إلى 342 مليون دينار بنهاية آب الماضي مع استفادة الأردن من التوزيع التاريخي الذي أقدم عليه صندوق النقد الدولي بغية المساهمة في جهود التعافي الاقتصادي العالمي بعد صدمة الجائحة.
وكانت قيمة الاحتياطيات من حقوق السحب الخاصة قد بلغت بنهاية العام الماضي مستوى 13.8 مليون دينار فقط.
وأشار البنك المركزي إلى ان الاحتياطيات من النقد والودائع الجاهزة والأرصدة بلغ حوالي 7 مليارات دينار مقارنة مع 6.6 مليار دينار بنهاية العام الماضي.
كما واستقرت قيمة الاحتياطيات من سندات وأذونات الخزينة المقومة بالعملات الأجنبية عند مستوى 3 مليارات دينار.
ومنذ بداية العام الحالي تراوحت قيمة الاحتياطيات الأجنبية في مدى بين 15.4 مليار دولار وصولاً إلى 17.2 مليار دولار كما هي الشهر الحالي.
ورغم التطورات الاقتصادية غير المواتية التي فرضتها جائحة كورونا التي تسببت في تراجع الدخل السياحي العالمي والمحلي بسبب منع السفر والتنقل، بالإضافة إلى تراجع تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر حول العالم، بالتزامن مع تراجع تدفقات حوالات العاملين في الخارج، إلا أن البنك المركزي واصل اتخاذ اجراءات احترازية ساهمت في تعزيز متانة الوضع النقدي والمالي في المملكة.
وعمد البنك المركزي الأردني إلى تخفيض سعر الفائدة مرتين خلال شهر اذار من العام 2020 وبواقع 50 نقطة أساس و75 نقطة أساس على التوالي ليصبح سعر الفائدة الرئيسي للبنك المركزي 2.5% وسعر اعادة الخصم 3.5% وفائدة اتفاقيات اعادة الشراء لليلة واحدة 3.25% وسعر فائدة نافذة الايداع لليلة واحدة 2%.
وجاء ذلك ضمن ما اتخذه البنك المركزي من اجراءات تهدف إلى احتواء تداعيات الجائحة على الاقتصاد الوطني وتخفيض كلف التمويل وخدمة الدين لكافة النشاطات الاقتصادية والمساهمة في استمرارية حركة عجلة الاقتصاد الاردني وتعزيز فرص استعادة النشاط والتعافي بعد الازمة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى