أخبار الشركاتالرئيسية

لماذا دفعت “فيزا” 150 ألف دولار مقابل صورة رمزية رقمية لقصة شعر الموهوك؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت شركة “فيزا” عن شرائها لصورة رمزية رقمية “أفاتار” بقيمة 150 ألف دولار، ويأتي ذلك ضمن جهود الشركة لدعم الجزء المنتعش من الاستثمار في مجال العملات المشفرة وتقنية “بلوكتشين”.
قامت الشركة بشراء “كريبتو بانك #7610″، التابعة لقائمة صور رمزية رقمية (NFT) مماثلة وموزعة مجاناً في الأصل لأي حامل محفظة “إثيريوم”، في تاريخ 18 أغسطس بـ 49.5 من عملة “إثيريوم” المشفرة.
في منشور بمدونة الشركة، قال كوي شيفيلد، رئيس قسم التشفير في “فيزا”: “نعتقد أن الرموز غير القابلة للاستبدال ستلعب دوراً هاماً في مستقبل البيع بالتجزئة، ووسائل التواصل الاجتماعي، والترفيه، والتجارة. وأرادت (فيزا) الإشارة إلى دعمها للأشخاص المشاركين في سوق الرموز غير القابلة للاستبدال”.
دعم العملات المشفرة
تعد “فيزا” واحدة من العديد من المؤسسات المالية التي أضفت الشرعية على العملات المشفرة خلال العام الماضي، وهو ما ساعد في ارتفاع “بتكوين” إلى ما يقرب من 65 ألف دولار بشهر أبريل.
وقالت “فيزا” في مارس الماضي إنها ستُجرِّب استخدام نوع من العملات المشفرة في تسوية المعاملات.
وعملت الشركة مع مصرف الأصول الرقمية المعتمد فيدرالياً، “أنكوراج ديجيتال بنك”، الذي باع لها “كريبتو بانك” بالنيابة عن بائع طرف ثالث، وفقاً لقول الشركة.
“الموهوك”
تتكون “كريبتو بانك #7610” من صورة سيدة بقصة شعر على طريقة “قبيلة الموهوك” الشهيرة، وعينين خضراوين مثل المهرجين، وأحمر شفاه صارخ. كما تعتبر واحدة من 696 صورة رمزية بنفس الميزة، والتي تُركِّز في الأساس على لون أحمر الشفاه الساطع.
لم يكن هذا البيع الأكبر على الإطلاق لأحد هذه الصور الرمزية، إذ تم ابتكار 10 آلاف منها في عام 2017 بواسطة “لارفا لابز” (Larva Labs)، شركة تطوير البرمجيات، التي منحتها مجاناً لفترة محددة.
وجرى تداول هذه الصور الرمزية لاحقاً من قبل الملايين، مع قيام أشخاص من أمثال المدير التنفيذي في صناعة الإعلانات، غاري فاينيرتشوك، بشرائها وبيعها. وفي يونيو، باعت دار “سوذبيز” واحدة منها مقابل 11.8 مليون دولار شاملة العلاوة.
ووفقاً لـ “لارفا لابز”، يصل سعر أرخص صورة رمزية متاحة من “كريبتو بانك” المدرجة إلى 67.67 “إثيريوم”، أي حوالي 225 ألف دولار.
إلا أن سوق الرموز غير القابلة للاستبدال غير المُجرَّب بعد يعتمد على المضاربة، وقد يخسر المشترون كافة أموالهم.
عندما يقوم شخص بشراء رمز غير قابل للاستبدال، فإنه يمتلك شهادة توثيقية بشكل أساسي، لكنه لا يمتلك بالضرورة حقوق الصورة نفسها، والتي يُمكن نسخها رقمياً.

بلومبرغ الشرق

اقتصاد الشرق مع بلومبِرغ هي أحد الخدمات الإخبارية الناطقة بالعربية والمتخصصة بتوفير الأخبار والقصص الاقتصادية من حول العالم، والتي تتبع الشرق للأخبار التي انطلقت في 11 نوفمبر 2020 لتقديم تغطيات إخبارية من حول العالم باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى