الرئيسيةتكنولوجيا

هل “غوغل كروم” يستهلك حزم الإنترنت أسرع من غيره؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

على الرغم من أن متصفح غوغل كروم أصبح اليوم من أكثر المتصفحات استخدامًا حول العالم، إلّا أن بعض المستخدمين يشتكون من تسببه بمشكلات تتعلق بزيادة استهلاك بيانات الإنترنت أو مشكلات في أداء الأجهزة بشكل عام.
ويرى العديد من خبراء التقنية أن كمية البيانات الكبيرة التي يعاني منها متصفح Chrome أثناء استعمال الإنترنت تتسبب أحيانا في ضغط على ذواكر الوصول العشوائي والمعالجات في الأجهزة، وتزيد من معدلات استهلاك طاقة البطاريات، لذا فبالإمكان التعامل مع هذه المشكلة بجعل بعض الصفحات المفتوحة في الوضع النشط فقط أثناء التصفح.
ولتحقيق هذ الغاية يجب الاستفادة من ميزة “الصفحات النائمة” في المتصفح، فبعد كتابة عنوان صفحة جديدة في المتصفح يجب تفعيل خاصية Freeze User-Agent request header، ويقوم المتصفح بعدها بوضع الصفحات المختارة في الوضع غير النشط، وبالتالي يقل معدل مرور البيانات عبر الحاسب أو الهاتف، ويقل مع ذلك معدل استهلاك طاقة البطاريات في تلك الأجهزة أيضا.
كما ينصح الخبراء مستخدمي الإنترنت بإغلاق بعض صفحات الإنترنت نهائيا بعد الإنتهاء على العمل معها، كون فتح عدة صفحات ومواقع في وقت واحد يشكل ضغطا على ذواكر الأجهزة وبطأ في الأداء العام للجهاز.
وتحتوي بعض نسخ Chrome الحديثة أيضا على ميزة Startup Boost التي تساعد على ترشيد استهلاك البيانات والتقليل من استهلاك البطارية وتخفيف الضغط على ذواكر الحواسب من خلال وضع بعض صفحات الإنترنت غير المستخدمة في وضعية غير نشطة أثناء عدم الحاجة لاستخدامها.

المصدر: RT Arabic

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى