اقتصادالرئيسية

نتائج قوية لـ “تويتر” و “سناب” تصعد بمؤشر “وول ستريت”

شارك هذا الموضوع:

ارتفعت المؤشرات الرئيسة في “وول ستريت”، مدعومة بأسهم شركات التكنولوجيا ذات رؤوس الأموال الصخمة ونتائج أعمال قوية من شركتي التواصل الاجتماعي تويتر وسناب شات.
وبحسب “رويترز”، صعد مؤشر داو جونز الصناعي 31.8 نقطة بما يعادل 0.09 في المائة إلى 34855.11 نقطة، وفتح المؤشر ستاندرد آند بورز 500 مرتفعا 13.7 نقطة أو 0.31 في المائة إلى 4381.2 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 68.5 نقطة أو 0.47 في المائة إلى 14753.058 نقطة.
وقالت الشركة الأم لبرنامج سناب شات للتواصل الاجتماعي إن عدد المستخدمين النشطين يوميا للبرنامج زاد 23 في المائة في الربع الثاني من العام، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ليصل إلى 293 مليون مستخدم.
ويشكل الإعلان أقوى أداء للبرنامج في أربعة أعوام. كما ارتفعت العائدات 116 في المائة لتصل إلى 980 مليون دولار. ومع ذلك، شهد سناب خسارة بلغت نحو 152 مليون دولار، على الرغم من خفضها 53 في المائة عن الفترة نفسها قبل عام.
وفاقت الأرقام التوقعات بشكل واضح، وارتفع سعر السهم في البداية بأكثر من 13 في المائة بعد ساعات من التداول. وحقق السهم زيادة بلغت 27 في المائة حتى الآن، هذا العام، بحسب “الألمانية”.
وكانت شركات التكنولوجيا الكبرى قد ساعدت “وول ستريت” على أن تغلق مرتفعة أمس الأول، لتستفيد بشكل متواضع من موجة صعود استمرت يومين، إذ أدت بيانات اقتصادية باهتة ونتائج أعمال متباينة للشركات إلى العودة مجددا إلى أسهم النمو.
وأدى تراجع الأسهم المرتبط بالدورة الاقتصادية إلى أن تظل مكاسب المؤشرين ستاندرد آند بورز وداو للأسهم القيادية محدودة أمس الأول، بينما سجلت الشركات ذات رأس المال الصغير أداء يفوق منافستها الأكبر.
لكن أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى وتلك المرتبطة بها، مثل مايكروسوفت وأمازون.كوم وأبل وفيسبوك وألفابت ارتفعت قبل الإعلان عن نتائج أعمالها الفصلية الأسبوع المقبل، لتضع مؤشر ناسداك في المقدمة.
وفي أوروبا، ارتفعت الأسهم الأوروبية أمس، وتتجه لإنهاء الأسبوع على زيادة، إذ طغى التفاؤل بشأن موسم نتائج الأعمال وتعهد البنك المركزي الأوروبي باستمرار الدعم النقدي على مخاطر عودة وتيرة إصابات كوفيد – 19 للصعود.
وارتفع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4 في المائة بحلول الساعة 07:19 بتوقيت جرينتش، ليسجل أعلى مستوى في أسبوع.
وكانت أسهم شركات صناعة السيارات أكبر الرابحين في التعاملات المبكرة.
وقفز سهم فاليو الفرنسية لتصنيع قطع غيار السيارات 8.1 في المائة بعد أن سجلت مبيعات وأرباحا أعلى في النصف الأول من العام، وقالت إنها تتوقع انحسار العجز في رقائق التكنولوجيا الرئيسة.
وارتفع سهما بيرز فورسيا وكونتيننتال 5.6 في المائة و3 في المائة على الترتيب.
وصعدت أسهم داسو أفياسيون المصنعة لطائرات رافال 7.1 في المائة بعد الإعلان عن ارتفاع المبيعات والأرباح في النصف الأول من العام، في حين ارتفع سهم فودافون البريطانية لخدمات الهاتف المحمول 2.6 في المائة بعد الإعلان عن زيادة أفضل من المتوقع بلغت 3.3 في المائة في إيرادات الخدمات في الربع الأول.
وأعلنت شركة ألترا إلكترونيكس هولدنجز البريطانية للإلكترونيات الفضائية والصناعات العسكرية، تلقيها عرض استحواذ من منافستها شركة كوبام ليمتد مقابل 2.58 مليار جنيه استرليني (3.55 مليار دولار)، مشيرة إلى ترحيبها بصفقة الاندماج بين الشركتين
وأشارت وكالة بلومبيرج للأنباء إلى ارتفاع قياسي لسعر سهم ألترا أمس بعد إعلانها تلقيها عرض استحواذ غير ملزم من كوبام المملوكة لشركة أدفينت إنترناشونال كورب الأمريكية للاستثمار المالي، بسعر 35 جنيها استرلينيا للسهم الواحد وهو ما يزيد 42 في المائة عن سعر سهم ألترا في ختام تعاملات أمس الأول.
وقالت ألترا إن مجلس الإدارة مستعد لتوصية المساهمين بقبول العرض. في حين أشارت شركة كوبام إلى استعداد مجلس إدارتها لإبلاغ الحكومة البريطانية باستعدادها باتخاذ كل الخطوات المطلوبة للحفاظ على الأمن القومي.
ويعد عرض الاستحواذ على ألترا إلكترونيكس أحدث صفقة استحواذ على شركات الصناعات العسكرية البريطانية في ظل اتجاه شركات الاستثمار المالي إلى الاستفادة من القواعد الجديدة التي تتيح الاستحواذ على هذه الأصول.
وكانت شركة أدفينت إنترناشيونال الأمريكية الموجود مقرها في مدينة بوسطن الأمريكية قد استحوذت على كوبام في كانون الثاني (يناير) 2020.
كما تلقت شركتا سنيور وماجيت عروضا للاستحواذ من شركات أخرى. وارتفع سعر سهم ألترا أمس 35 في المائة تقريبا إلى 33.10 جنيه استرليني.
وفي كوريا الجنوبية، بلغ مؤشر سوق الأوراق المالية الكوري “كوسبي” 3254.42 بزيادة 4.21 نقطة 0.13 في المائة عند الإغلاق أمس.
بينما مؤشر كوريا الآلي لتحديد الأسعار للمتعاملين في الأسهم “كوسداك” بلغ 1055.50 بزيادة 5.25 نقطة 0.50 في المائة عند الإغلاق.
وفي باكستان، أنهى مؤشر بورصة كراتشي كبرى أسواق الأسهم الباكستانية جلسة تداولات أمس على تراجع 0.17 في المائة أي ما يعادل 80 نقطة، وأقفل عند مستوى 47793 نقطة.
وبلغ حجم الأسهم المتداولة 122865664 سهما، وتم التداول على أسهم 387 شركة، ارتفعت منها قيمة أسهم 162 شركة، وتراجعت قيمة أسهم 203 شركات، واستقرت قيمة أسهم 22 شركة.
وعربيا، ارتفع الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم المدرجة في البورصة الأردنية 0.83 في المائة، لينهي تداولات الأسبوع عند مستوى 2134.7 نقطة.
وبلغ المعدل اليومي لحجم التداول في بورصة عمان خلال الأسبوع الماضي نحو 8.1 مليون دينار أردني مقارنة بسبعة ملايين دينار أردني الأسبوع السابق، بارتفاع 15.7 في المائة، فيما بلغ حجم التداول الإجمالي الأسبوعي نحو 8.1 مليون دينار أردني، مقارنة بـ34.8 مليون دينار للأسبوع السابق.
أما عدد الأسهم المتداولة التي سجلتها البورصة خلال الأسبوع فبلغت 4.8 مليون سهم، نفذت من خلال 3784 صفقة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى