الرئيسيةمنوعات

فلكيا .. الثلاثاء 20 تموز أول أيام عيد الأضحى

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – قال مركز الفلك الدولي إن الاقتران المركزي لشهر ذي الحجة 1442 هـ سيحدث بمشيئة الله يوم السبت 10 يوليو 2021م في الساعة 01:17 صباحا بتوقيت غرينتش، ورؤية الهلال يومها غير ممكنة من شرق العالم الإسلامي، في حين أنها ممكنة باستخدام التلسكوب من الدول العربية ومعظم قارتي أفريقيا وأوروبا، ورؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة بصعوبة من أقصى غرب قارة أفريقيا وأجزاء من القارتين الأمريكيتين، في حين أن رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة بسهولة من المحيط الهادئ.

وأضاف المركز، أنه بالنسبة للدول التي ستتحرى الهلال يوم الجمعة 09 يوليو فإنها ستكمل عدة شهر ذي القعدة ثلاثين يوما نظرا لاستحالة رؤية الهلال يومها بسبب غروب القمر قبل الشمس وبسبب حدوث الاقتران بعد غروب الشمس، وستبدأ شهر ذي الحجة يوم الأحد 11 يوليو، وبالنسبة للدول التي ستتحرى الهلال يوم السبت 10 يوليو فإن معظمها سيبدأ شهر ذي الحجة يوم الأحد 11 يوليو أيضا نظرا لوجود إمكانية لرؤية الهلال يوم السبت، وعليه من المتوقع أن يكون يوم الثلاثاء 20 يوليو أول أيام عيد الأضحى المبارك في غالبية دول العالم الإسلامي.

ومن المتوقع أن تبدأ عدة دول إسلامية خاصة الشرقية منها شهر ذي الحجة يوم الإثنين، إذ ان رؤية الهلال ممتنعة يوم السبت في أجزاء من العالم الإسلامي، وعليه سيكون أول أيام عيد الأضحى فيها يوم الأربعاء 21 يوليو.

وبالنسبة لوضع الهلال يوم السبت 10 يوليو في بعض المدن العربية والإسلامية، فإن الحسابات السطحية للهلال وقت غروب الشمس كما يلي:

– جاكرتا: يغيب القمر بعد 17 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 11 ساعة 27 دقيقة، والرؤية غير ممكنة حتى باستخدام التلسكوب.

– أبوظبي: يغيب القمر بعد 34 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 15 ساعة و30 دقيقة، والرؤية ممكنة باستخدام التلسكوب فقط.

– مكة المكرمة: يغيب القمر بعد 35 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 16 ساعة و09 دقائق، والرؤية ممكنة باستخدام التلسكوب فقط

– عمّان والقدس: يغيب القمر بعد 39 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 16 ساعة و44 دقيقة، والرؤية ممكنة باستخدام التلسكوب فقط.

– القاهرة: يغيب القمر بعد 38 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 16 ساعة و49 دقيقة، والرؤية ممكنة باستخدام التلسكوب فقط.

– الرباط: يغيب القمر بعد 44 دقيقة من غروب الشمس، وعمره 18 ساعة و47 دقيقة، والرؤية ممكنة باستخدام التلسكوب فقط.

ولمعرفة معاني هذه الأرقام تجدر الإشارة إلى أن أقل مكث لهلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة كان 29 دقيقة، أما أقل عمر هلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة فكان 15 ساعة و33 دقيقة، ولا يكفي أن يزيد مكث الهلال وعمره عن هذه القيم لتمكن رؤيته، إذ أن رؤية الهلال متعلقة بعوامل أخرى كبعده الزاوي عن الشمس وبعده عن الأفق وقت رصده.

الخارطة المرفقة تبين مدى إمكانية رؤية الهلال يوم السبت 10 يوليو من جميع مناطق العالم، بحيث أن:

– رؤية الهلال مستحيلة من المناطق الواقعة في اللون الأحمر بسبب غروب القمر قبل غروب الشمس أو/و بسبب حصول الاقتران السطحي بعد غروب الشمس.

– رؤية الهلال غير ممكنة لا بالتلسكوب ولا بالعين المجردة من المناطق غير الملونة.

– رؤية الهلال ممكنة فقط باستخدام التلسكوب من المناطق الواقعة في اللون الأزرق.

– رؤية الهلال ممكنة باستخدام التلسكوب من المناطق الواقعة في اللون الزهري، ومن الممكن رؤية الهلال بالعين المجردة في حالة صفاء الغلاف الجوي التام والرصد من قبل راصد متمرس.

– رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة من المناطق الواقعة في اللون الأخضر.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى