الرئيسيةمنوعات

ساعة أبل تنقذ حياة امرأة من نوبة قلبية قاتلة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – ساعد جهاز مراقبة معدل ضربات القلب على ساعة أبل امرأة أمريكية على النجاة من نوبة قلبية خطيرة.
ومن بين جميع ميزات إنقاذ الحياة على ساعة أبل، ربما يكون أكثرها استخدامًا هو مراقب معدل ضربات القلب لأنه أسهل في الاستخدام والفهم. وعندما يرتفع معدل ضربات قلبك عن مستوى معين أو ينخفض إلى ما دون مستوى معين، فهذا يعني أنك بحاجة إلى زيارة غرفة الطوارئ على الفور.

وذكرت قناة ABC13 في ميشيغان قصة ديان فينسترا، وهي امرأة من نورتون شورز، والتي سمحت لها ساعة أبل بالبقاء على قيد الحياة من نوع خطير للنوبات القلبية، لا يزيد معدل النجاة منها عن 12% وفقًا لجمعية القلب الأمريكية. وهذا النوع من النوبات القلبية، الذي يصيب ما يعرف باسم شريان الأرملة، يكون قاتلاً بنسبة 88% عندما يحدث خارج المستشفى.

وتشرح ديان ما حدث في 22 (نيسان)، اليوم الذي كادت أن تموت فيه “في ذلك اليوم كشفت ساعة أبل أن معدل ضربات قلبي 169 نبضة في الدقيقة، على الرغم من أن أقوى تمرين قمت به هو المشي 12 خطوة. لذلك اتصلت بزوجي في العمل وقلت هل تعتقد أن هذا مثير للقلق؟ قال اتصلي بطبيبك”.

وفي المستشفى، كشف مخطط كهربية القلب عن إصابتها بنوبة قلبية مؤخرًا، لكنها لم تكن تعلم بذلك. وعلى عكس الرجال الذين يشعرون بضغط على صدورهم مرات عديدة، فإن أعراض المرأة مختلفة تمامًا، حيث عانت ديان من ألم أسفل يدها اليسرى، وكان لديها تورم بسيط في قدمها اليسرى.

وأوضحت ديان أن الألم في كتفها ناتج عن قليل من التنظيف بالمكنسة الكهربائية، لكن الحقيقة هي أنها كانت تعاني من حالة طبية طارئة تهدد حياتها. وقالت “أعتقد أن تلك الساعة قامت بتنبيهي إلى حقيقة أن قلبي لا يعمل بشكل صحيح”.

واتضح أن ديان عانت من انسداد كامل في شريان الأرملة، وتم إجراء عملية الدعامة وهي اليوم على قيد الحياة وبصحة جيدة، وستتمكن هي وزوجها من الاحتفال بالذكرى السنوية الـ 48 لزواجهما في (آب) القادم، بحسب موقع فون أرينا.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى