الرئيسيةدولي

علماء يحذرون من “مصانع لسلالات كورونا المتحورة”

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

يؤكد عدد من خبراء الصحة حول العالم أن الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد يشكلون بيئة داعمة لخلق سلالات متحورة من الفيروس، وبالتالي الخطر على مجتمعاتهم.

وفي حديث إلى شبكة “CNN“، قال البروفيسور في قسم الأمراض المعدية في جامعة فاندربيلت الأميركية، ويليام شافنر، الجمعة، إن “الأشخاص غير المطعمين (يشكلون) مصانع محتملة لمتغيرات” الفيروس.

وأكد شافنر أنه “كلما كان هناك عدد أكبر من الأشخاص غير المطعمين، ترتفع فرص تكاثر الفيروس”.

وأضاف “إنها تتحور، عندما يحصل ذلك، وقد تتسبب بطفرة متحورة تكون أكثر خطورة”.

وأوضح العالم في مجال الأحياء الدقيقة والمناعة في جامعة “جونز هوبكنز” الأميركية، آندرو بيكوش، في حديث إلى “CNN”، أنه “في كل مرة يتغير فيها الفيروسات، يمنح ذلك الفيروس منصة مختلفة لإضافة المزيد من التحورات. والآن لدينا فيروسات تنتشر بكفاءة أكبر”.

وظهرت على مدى العام الماضي سلالات عدة من فيروس كورونا المستجد، والتي كان بعضها أكثر فتكا من غيرها.

وعاش العالم أوقاتا من الذعر مع ارتفاع وتيرة الأخبار التي تحدثت عن متغيرات مختلفة من الفيروس، بما يشمل السلالة البريطانية والبرازيلية والجنوب إفريقية.

ومؤخرا، ظهر المتغير “دلتا” الذي تسبب بموجة جديدة من الإصابات في عدة دول حول العالم، وتسبب بكوارث في بعضها.

وأدى الانتشار السريع للمتغير “دلتا” لإعادة فرض القيود الوقائية في عدد من دول العالم، بل وتسبب بما يمكن أن يطلق عليه “انهيارا” في القطاع الصحي في بلدان كالهند.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد حذرت، الخميس، من خطر وقوع موجة تفشٍ جديدة لفيروس كورونا المستجد، بسبب انتشار السلالة دلتا في أوروبا، فيما بات عدد الإصابات يزداد “بوتيرة مقلقة” في إفريقيا.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى