الرئيسيةمنوعات

صاروخ ناسا العملاق يتحضر للعودة إلى القمر

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

تمكن فنيون ومهندسون في “مركز كينيدي للفضاء” بولاية فلوريدا الأميركية من تركيب الجزء الرئيسي من جسد الصاروخ،  المعروف باسم “أس إل أس” اختصارا لـ “نظام الإقلاع الفضائي” ووضعه بين صاروخي دعم، في إطار التحضير للعودة للقمر.

ويتكون هذا الصاروخ الذي تطوره “ناسا” من جزء رئيسي كبير يحتوي على خزانين ضخمين للوقود السائل، وأربعة محركات قوية RS-25، وأجهزة كمبيوتر تتحكم في رحلة الصاروخ، وعلى جانبيه يقف اثنان من الصواريخ الصلبة، طول كل منهما 54 مترا.

ويزن الصاروخ الضخم نحو 85 ألف كيلوغرام وطوله 65 مترا، وهو أكبر عنصر في هذا النظام الصاروخي.

ولتثبيته، تم استخدام رافعة ثقيلة لوضعه على “منصة الإطلاق المتنقلة” داخل منشأة ضخمة لتجميع مركبات الفضاء.

ومن المقرر أن يطلق هذا الصاروخ، في نوفمبر هذا العام، مركبة “أوريون” في إطار المهمة “أرتميس-1” وذلك في رحلة تجريبية غير مأهولة حول القمر سوف تستمر نحو ثلاثة أسابيع.

ولن يكون هناك رواد فضاء على متن الرحلة، إذ أن الغرض في المرحلة الحالية هو تجربته لاستخدامه في رحلات مستقبلية حول القمر بالتعاون مع القطاع الخاص.

ومن المقرر أن تكون المهمة “أرتميس-3” المنوط بها شركة “سبيس أكس” أول مهمة لإرسال البشر إلى القمر مرة أخرى منذ أبولو 17 في عام 1972، حيث من المقرر إرسال رجل وامرأة إلى سطح القمر في عام 2023.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى