الرئيسيةمنوعات

دراسة: لا تأثير للقاحات كورونا على صحة العين

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – بعد بدء حملات التطعيم في جميع أنحاء العالم رافق لقاحات فيروس كورنا العديد من الآثار الجانبية، لكن إلى الآن مازال أمانها يثير المخاوف والشكوك، لكن هل من الممكن أن تؤثر على صحة العين؟

أثبتت الدراسات أن فيروس كورونا المستجد يمكن أن يؤدي إلى مشكلات بالرؤية والإصابة بالتهاب الملتحمة التي تظهر أعراضها على هيئة احمرار في العين والتدميع وحساسية الرؤية وغيرها.

تعتبر العين من أكثر أعضاء الجسم حساسية، ومن ثم تتعرض بشكل كبير للإصابة بالفيروسات المختلفة، فلا يقتصر الأمر على فيروس كورونا فقط.

ومن المعروف أن عدوى كوفيد 19 تنتقل إلى الجسم عن طريق سائل العين لدى المريض أو الرذاذ الصادر من الفم أثناء التحدث أو السعال أو العطس.

وبالنسبة لتأثير لقاح كورونا على صحة العين، فيجب الانتباه إلى ما أكدته الأبحاث والدراسات حول الآثار الجانبية الناتجة عن تلك اللقاحات المضادة للفيروس، والتي تشمل: ألم أو تورم الذراع ( موضع الحقن) والصداع وارتفاع درجة حرارة الجسم والقشعريرة والتعب والإجهاد.

ولم يفيد الباحثون حتى الآن بوجود أي تأثير للقاحات المضادة لفيروس كورونا على صحة وسلامة العين.

يجب العلم أن الآثار الجانبية الناتجة عن أي من اللقاحات لا يمكن أن تمنع من الحصول عليه، خاصة أن الأطباء على رأس قائمة متلقي لقاحات كورونا في وقت مبكر.

وتؤكد البيانات المتوافرة حالياً أن لقاحات عدوى كوفيد 19 لا تؤثر على الرؤية أو سلامة العين، في حين أن الإصابة بفيروس كورونا في حال عدم تناول اللقاح يمكن أن يسبب عدوى في العين، وظهور احمرار والتهاب وتورم بها.

ومن المحتمل أن تكشف الدراسات فيما بعد تأثيرات اللقاح الإيجابية على العين، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يساعد لقاح الإنفلونزا على تخفيف الأعراض البسيطة المؤقتة التي تصيب العين كالاحمرار والألم وضبابية الرؤية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى