الرئيسيةريادة

التعليم العالي تخصص 90 الفا لدعم مشروع علمي

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – وافقت لجنة ادارة صندوق دعم البحث العلمي والابتكار في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الاحد، على تخصيص 90 ألف دينار لدعم مشروع علمي مقدم من جامعة العلوم والتكنولوجيا.

وتقدم فريق بحثي من جامعة العلوم والتكنولوجيا والجامعة الهاشمية وجامعة الطفيلة التقنية بهذا المشروع الذي يتعلق ببناء أفلام رقيقة من “الداي باب” ذات صفات كهربائية وفيزوكهربائية تستخدم في انتاج ذاكرة كمبيوتر ذات كثافة عالية جدا وبكلفة قليلة، لاستخدامها في تكنولوجيا الجيل القادم من الكمبيوترات.

وقال استاذ الفيزياء الدكتور احمد السعد الذي يترأس الفريق البحثي، إن المشروع الذي يحمل عنوان “بناء بلورات ذات صفات فيزوكهربائية لاستخدامها في اغراض نانوميتيرية باستخدام الطرق الكيميائية”، سيكون اضافة نوعية مهمة في صناعة ذاكرة الكمبيوتر، مبينا ان البحث العلمي وظيفة أساسية من وظائف الجامعة باعتباره الأداة الفاعلة والطاقة المحركة لإنتاج وتطوير المعرفة، ويشكل احد المعايير الأساسية المعتمدة في تصنيف الجامعات العالمية.

وأشار الى عمله مع مجموعات بحثية أمريكية وتايوانية عام 2013 ، تم خلالها الوصول لبناء وتحليل جزيء اسمه “داي باب”، كفاءته في الذاكرة العشوائية ذات الكثافة العالية تقترب كثيرا من تلك التي يتم تصنيعها باستخدام رقائق السيلكون وبكلفة منخفضة جدا، ناهيك عن السهولة في تصنيعها، لخلوها من الرصاص او اي عناصر ضارة بالبيئة.

ونوه السعد لوجود نوعين من ذاكرة الكمبيوتر حاليا تصنف حسب نوع المواد المستخدمة بتصنيعها ،وهما (في رام) و( دي رام)، موضحا ان الأول مبني على مواد مثل تيتنات الباريوم ذات الخصائص الفيزوكهربائية المتميزة، الا انها تحوي نسباً كبيرة من مادة الرصاص المؤذي للبيئة وذاكرتها العشوائية اقل بثلاثة اضعاف من النوع الثاني المبني على تكنولوجيا السيلكون الاقل كلفة بشكل كبير والمراد استخدامه في مشروع البحث.

وأوضح ان المواد البلورية على المقياس النانوميتري تمتلك خصائص كهربائية متميزة وتستخدم في الكثير من التطبيقات التكنولوجية والطبية والهندسية، الا ان مشكلته تتلخص في التحكم بدقه ترتيب الذرات وعددها في مرحلة النمو، ما يحد من كفاءة استخدام هذه البلورات في ذاكرة الكمبيوترات ذات الكثافة العالية.

وقدم السعد شكره وامتنانه لادارة صندوق البحث العلمي والابتكار في وزاره التعليم العالي وجميع اللجان التي قيمت المشروع على الدعم المالي المقدم لتنفيذ مراحل هذا المشروع، مشيرا الى انه سيبدأ العمل به خلال الاسابيع المقبلة وسيستمر لسنتين.

(بترا)

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى