الرئيسيةسيارات

لكزس تحقق مبيعات عالمية تراكمية بلغت 2 مليون سيارة كهربائية

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – أعلنت لكزس مؤخراً عن تجاوز مبيعاتها العالمية التراكمية من السيارات المزودة بأنظمة الدفع التي تعتمد على الكهرباء كأحد مصادر الطاقة بواقع 2 مليون سيارة كهربائية في نهاية نيسان 2021، لتعزز بذلك ريادتها في قطاع السيارات الكهربائية الفاخرة، والتي استهلتها بإطلاق الطراز RX400h في العام 2005، واستمرت في توسيع مجموعتها من السيارات الكهربائية الفاخرة لتلبية احتياجات عملائها.
ويأتي هذا الإنجاز المميز للكزس استناداً إلى فلسفة “المنتج المناسب للمكان المناسب في الوقت المناسب”، وذلك بهدف الاستفادة من مصادر الطاقة المتنوعة والبنى التحتية المتاحة في مختلف أنحاء العالم. وتبيع لكزس حالياً تسعة طرازات من السيارات المزودة بأنظمة الدفع التي تعتمد على الكهرباء، بما في ذلك السيارات الكهربائية الـ “هايبرِد” HEV والسيارات التي تعتمد على أنظمة الدفع الكهربائية BEV، وذلك في 90 دولة تقريباً حول العالم.
وفي حين شهد العام 2020 بلوغ المبيعات العالمية لطرازات لكزس الكهربائية نسبة الـ 33 بالمئة من إجمالي المبيعات، أسهمت هذه السيارات منذ العام 2005، في خفضٍ تراكميٍ في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنحو 19 مليون طن، أي ما يعادل إجمالي الانبعاثات الكربونية الناتجة عن 300 ألف سيارة سنوياً على مدار الأعوام الخمسة عشر الماضية.
وبهذه المناسبة، قال كي فوجيتا الممثل الرئيس للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى: “نحن فخورون بتحقيق هذا الإنجاز المميز في مسيرتنا، والذي يعزز التزامنا الراسخ بمواجهة التحديات البيئية للوصول إلى مجتمعٍ محايد للكربون يتيح للجميع الاستمتاع بحياة سعيدة وصحية ومستدامة ويوفر لهم حرية التنقل”. وأضاف: “تتمتع لكزس بالمعرفة والخبرة التنافسية العالية فيما يتعلق بالتقنيات الأساسية للسيارات التي تعتمد على الكهرباء كأحد مصادر الطاقة، ويُعزى ذلك إلى سجلها الحافل في تطوير وإنتاج وتحسين مكونات أنظمة الدفع، فضلاً عن جمع معطيات وآراء العملاء من مختلف الأسواق حول العالم على مدى عدة سنوات. ولا يسعني إلا أن أشكر عملاءنا الكرام في المنطقة على دعمهم المخلص، وسنواصل مسيرتنا نحو تطوير التقنيات الكهربائية سعياً وراء هدفنا المتمثل بتحقيق الاستدامة البيئية”.
ومن أجل تسريع وتيرة انتشار السيارات الكهربائية، تخطط لكزس لتدشين الإنتاج التجاري لأول سيارة كهربائية “هايبرِد” مزودة بشاحن خارجي خلال العام 2021 وفقاً لنموذج السوق الشامل، كما تخطط لإطلاق طرازٍ جديدٍ كلياً مخصص للسيارات التي تعتمد على أنظمة الدفع الكهربائية في العام 2022. وبحلول العام 2025، تعتزم الشركة إطلاق 20 طرازاً جديداً أو محسّناً، بما في ذلك أكثر من 10 سيارات تتنوع ما بين تلك التي تعتمد على أنظمة الدفع الكهربائية BEV، والسيارات الكهربائية الـ “هايبرِد المزودة بشاحن ‏خارجي” PHEV، فضلاً عن السيارات الكهربائية الـ “هايبرِد” HEV. وتشير التوقعات المستقبلية إلى أن مبيعات السيارات الكهربائية ستتجاوز مبيعات نظيراتها التي تعمل بالوقود التقليدي. وتسعى لكزس إلى تحقيق الحياد الكربوني على مدى كامل دورة حياة السيارة بحلول العام 2050، بدءاً من المواد والقطع وعمليات التصنيع، ووصولاً إلى الخدمات اللوجستية، والقيادة، وإعادة التدوير.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى