الرئيسيةتكنولوجيا

أورنج الأردن تحتفل بتخريج الفوج الثاني من أكاديميتها للبرمجة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – احتفلت أورنج الأردن بتخريج الفوج الثاني من طلبة أكاديميتها للبرمجة “Coding Academy” البالغ عددهم خمسين طالباً، في حفل أقيم عبر تقنية الاتصال المرئي تماشياً مع الإجراءات الوقائية المتبعة لمنع تفشي فيروس كورونا، وحضر الاحتفال الرئيس التنفيذي للشركة تيري ماريني، ورئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي، ومؤسس مؤسسة Simplon.co شريك أورنج بالأكاديمية فريدريك باردو، وعدد من المدراء التنفيذيين وممثلي وسائل الإعلام وممثلي شركات محلية وشركاء الأكاديمية في التدريب.
وتم خلال الاحتفال الإعلان عن فتح باب التسجيل للانضمام للفوج الثالث للأكاديمية، وذلك اعتباراً من العشرين من حزيران المقبل، في ظل تزايد الإقبال على الانضمام للأكاديمية ورغبة الشابات والشباب في مثل هذه الفرصة الداعمة التي تعزز مهاراتهم وتوفر لهم مجالات أوسع تمكّنهم من الحصول على فرص عمل متميزة داخل الأردن وخارجه.
وهنأ ماريني خريجي الأكاديمية الذين استفادوا من تدريب مكثف ومجاني على أهم لغات البرمجة والمهارات الذاتية، قائلاً إن هذه الدورات عالية المستوى والمهارات الفريدة التي حصل عليها الطلبة تعتبر نواة حقيقية تمكنهم من فتح آفاق عمل جديدة وبدء مرحلة مختلفة في حياتهم العملية، حيث تجسّد الشركة بذلك مفهوم “التدريب من أجل التشغيل”، خاصة وأن شهادات الأكاديمية معتمدة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا وSimplon.co.
وأكّد ماريني أن طلبة الأكاديمية يحظون بخبرات وتوجيه المدربين المؤهلين بأسلوب تفاعلي لمدة ستة أشهر، بالإضافة إلى التدريب العملي في شركات تكنولوجيا المعلومات المحلية لمدة شهر إضافي، لتهيئتهم للبيئة المهنية وتمكينهم من الاعتماد على الخبرات المكتسبة من الأكاديمية، حيث بلغت نسبة التدريب العملي في الشركات المحلية والعالمية بين طلاب الأكاديمية 100%، في حين توظّف 65% منهم حتى قبل الانتهاء من مرحلة التدريب العملي.
وبدوره، بارك الرفاعي للطلبة الخريجين الذين استفادوا من التدريب المكثف على أهم لغات البرمجة واكتسبوا مهارات تؤهلهم للانخراط في سوق العمل، شاكراً المدربين على جهودهم الكبيرة ومثمناً الشراكة ما بين جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا وأورنج، والتي جاءت بتوجيهات من صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن رئيس مجلس أمناء الجامعة.
وأضاف الرفاعي: “أبارك جهود شركة أورنج واضطلاعها بمسؤوليتها الاجتماعية من خلال توفير التعليم الرقمي المتكامل والمصمّم بدقّة لرفع معدّل توظيف الشباب وإعدادهم لمهن الحاضر والمستقبل في القطاع الرقمي”.
وتأتي أهمية “Coding Academy” كأول أكاديمية من نوعها تفتتحها مجموعة أورنج العالمية في الشرق الأوسط، فقد تم إطلاقها بالشراكة مع شركة Simplon.Co الدولية لتقدم دوراتها مجاناً لمنتسبيها، حيث حققت النجاح ذاته الذي حظيت به أكاديميات البرمجة الأخرى التي أطلقتها المجموعة في السنغال وفرنسا.
وتعدّ أكاديمية أورنج للبرمجة أحد أهم برامج الشركة ضمن مسؤوليتها الاجتماعية، والتي تركّز من خلالها على توفير التعليم الرقمي المتكامل لرفع معدّل توظيف الشباب في المملكة وتلبية احتياجات القطاعات من المبرمجين والخبراء التقنيين، ما يجسّد جزءاً من جهود أورنج كمزوّد رقمي رائد ومسؤول لإعداد الشباب للوظائف في المجال الرقمي.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى