الرئيسيةريادة

أمازون تعقد ثاني أغلى صفقة في تاريخها

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

أعلنت مجموعة أمازون، الأربعاء، توصلها إلى اتفاق لشراء شركة إنتاج الأفلام والتوزيع “مترو غولدوين ماير” (أم جي إم) في صفقة تبلغ قيمتها 8,45 مليار دولار، وتمنح عملاق التجارة الإلكترونية مكتبة سينمائية ضخمة تعزز منصة البث الخاصة به.

وأوضحت أمازون أن الجانبين “توصلا إلى اتفاق نهائي على الاندماج تستحوذ بموجبه أمازون على أم جي أم بسعر شراء يبلغ 8,45 مليارات دولار”.

وتشكل هذه الصفقة ثاني أغلى عملية استحواذ في تاريخ أمازون بعد شرائها متاجر “هول فودز” الأميركية مقابل 13,7 مليار دولار عام 2017.

وقال مايك هوبكنز، النائب الأول لرئيس “برايم فيديو” و”أمازون ستديو”، إن “القيمة المالية الحقيقية لهذه الصفقة تتمثل في كنز الملكية الفكرية للائحة كاملة نتطلع إلى تجديدها وتطويرها برفقة فريق أم جي أم الموهوب”.

وتحل الصفقة وسط تحقيق أمازون نموا سريعا في تجارة التجزئة الإلكترونية والحوسبة السحابية، وتعطي دفعة لعجلة الترفيه مع تحول المستهلكين إلى وسائط البث المباشر.

كذلك تمنح أمازون أستوديوهات “أم جي أم” الأسطورية، الاسم الشهير في هوليوود الذي شهد سلسلة من المالكين الجدد قبل الإفلاس في السنوات الأخيرة.

وعلاوة على امتياز سلسلة أفلام جيمس بوند، تحوز “أم جي أم” حقوق إنتاج الأفلام بما في ذلك “روكي” و”ليغالي بلوند” و”تومب رايدر”، إضافة إلى برامج تلفزيونية مثل “ذي هاندميدس تايل” و”ريل هاوس وإيفز أوف بيفيرلي هيلز”.

وقال بيان أمازون إن “أم جي أم تتمتع بنحو قرن من تاريخ صناعة الأفلام وتستكمل عمل استوديوهات أمازون التي ركزت بشكل أساسي على إنتاج برامج تلفزيونية”.

وأضاف “ستساعد أمازون في الحفاظ على إرث أم جي أم، وكتالوغ الأفلام، وتزود العملاء بإمكانية أكبر للوصول إلى هذه الأعمال. ومن خلال هذا الاستحواذ، ستمكن أمازون أم جي أم+ من مواصلة القيام بما تبرع به: نقل الواقع عبر الشاشة بأسلوب رائع”.

وعانت “أم جي أم” كالكثير من استديوهات الإنتاج السينمائي الأميركية من جائحة كوفيد-19 والإغلاق المطول لدور السينما في كل أنحاء العالم.

وكان من المتوقع أن ينطلق عروض أحدث أفلام جيمس بوند “نو تايم تو داي” في دور السينما في مارس 2020 ، لكن طرح الفيلم أرجئ مرات، وتقرر أخيرا عرضه في الصالات اعتبارا من 30 سبتمبر.

ومن شأن هذه الصفقة أن تعزز “أمازون برايم فيديو” التي تتنافس مع “نتفليكس” وغيرها في سوق البث التدفقي الذي يشهد تحولات متسارعة، إذ باتت المنصة تمتلك نحو أربعة آلاف فيلم ، منها امتياز جيمس بوند، و17 ألف برنامج تلفزيوني.

وبلغ عدد المشتركين في في “أمازون برايم” 200 مليون في منتصف أبريل.

المصدر
فرانس برس

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى