تكنولوجياهواتف ذكية

آبل لن تجمع بين خطوط آيباد وماك بوك

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي
منذ وقت طويل والتكهنات تتحدث عن أن جهاز آيباد آبل وماك بوك سيجتمعان معًا في جهاز هجين واحد، لكن المدير التنفيذي لشركة آبل تيم كوك وضع حد لهذه الشائعات قائلًا أن الأجهزة التي يتم جمعها تأتي مع تنازلات كامنة.
وقال كوك لـ Independent.ie في مقابلة أجريت معه مؤخرًا أن آبل عازمة على توصيل أفضل تجربة لمستخدمي كلًا من الآيباد والماك، ولكنها لا تؤيد حاليًا صنع جهاز واحد يناسب جميع الاستراتيجيات .
وقال كوك “نحن متأكدين من أن عملائنا لا يتطلعون إلى تجميع آيباد والماك بوك معًا، والسبب في ذلك ما الذي سنصل إليه في النهاية، أو ما يقلقنا هو الذي سيحدث، وهو أنه لن يكون هناك تجربة جيدة كما يريدها العميل، لذا نحن نريد أن نصنع أفضل جهاز لوحي في العالم وأفضل جهاز ماك في العالم، ووضع هذين الاثنين معُا لن يحقق ما نسعى إليه، ستبدأ بتقديم تنازلات بطرق مختلفة”.
قال كوك الأسبوع الماضي أن جهاز آيباد برو الجديد وشاشته ذات الـ 12.9 بوصة وملحقاته المميزة هم بدلاء لأجهزة الكمبيوتر المكتبية أو المحمولة، كما يعتقد كوك أن مستخدمي آيباد برو سوف يتركون جميع الأجهزة الأخرى حفظًا للهواتف.
كما أن فكرة جهاز آبل المجمع نقلت من قبل المحللين والنقاد على حد سواء منذ سنين، وحتى قبل قرار الشركة بدعم الآيباد لنظام التشغيل iOS، هذه الشائعات دائما ما تلفظ البخار وتندلع كلما حاولت آبل تحديث شريحة ARM-based A-series مع النسخة الحديثة A9 series وتحديدًا A9X حيث انهاالتنافس المشروع لأجهزة الكمبيوتر المكتبية المصنوعة من قبل إنتل.
يقول كوك “صحيح أن الاختلاف بين X86 وA-series أقل بكثير عن ذي قبل، لكن كل ما نحاول القيام به هو أن ندرك أن الناس تستخدم كلا من الـ iOS والماك، لذا أخذنا بعض المميزات وجعلناها أكثر سلاسة عبر الأجهزة، حتى مع أشياء مثل التي قمنا بتسليمها جعلنا الأمر بسيطا جدا بالعمل على واحد من منتجاتنا وتسليمه والعمل بعد ذلك على منتج آخر”.
في حين أن كوك لم يستبعد السلسة A من ماك بوك، إلى أن تصريحاته تشير أن الشركة ليس لها خطط فورية لزرع رقاقة تصميماتها إلى عامل تصميم أكثر تقليدية.
المصدر: عالم ابل

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى